arablifestyle
آخر تحديث GMT 08:28:21
لايف ستايل

الرئيسية

سيّدة مصريّة تتقدّم بدعوى خُلع مِن زوجها لرفضه "تسجيل أولاده"

لايف ستايل

لايف ستايلسيّدة مصريّة تتقدّم بدعوى خُلع مِن زوجها لرفضه "تسجيل أولاده"

محكمة الأسرة
القاهرة - لايف ستايل

برّرت سيّدة مصريّة تدعى "نبيلة" تقدّمها بدعوى خلع أمام محكمة الأسرة في التجمع الخامس بقولها "جوزي خريج جامعة أميركية، ورافض يسجل أطفالنا علشان خايف يورثوه".

وتروي قصتها قائلة: "تزوجت منذ 7 أعوام من حمدي .م، 60 عاما، يعمل طبيب أطفال، وبعد فترة من الزواج رُزقنا بولد وبنت (5- 3) أعوام، إلا أنه رفض تسجليهما واستخراج شهادة ميلاد لهما خوفا من أن يرثانه".

تصف حياة زوجها قبل الزواج وتقول: "زوجي حصل على الدكتوراه في الطب من أميركا، ومارس عمله في أوروبا لمدة تقارب الـ15 عاما، وهو ما جعله يمتلك ثروة ضخمة، وعندما عاد إلى مصر قام بافتتاح عيادة طبية، وعملت معه كممرضة بهذه العيادة"، وعن بداية تعارفهما توضح الزوجة: "عملت مع زوجي لمدة عامين في العيادة، وخلال هذه الفترة نشأت بيننا قصة حب انتهت بالزواج، ويوم الزفاف كانت المفاجأة فحينما دخلت منزل الزوجية فوجئت بطفل عمره 3 أعوام يتواجد بالمنزل، فأخبرني زوجي بأنه قد تبنى هذا الطفل".

وتقول نبيلة: "بعد الزواج بأسبوع سجل زوجي الطفل المتبني باسمه، ثم رُزقنا بعد فترة بطفلة، ورفض زوجي تسجيلها واستخراج شهادة ميلاد لها"، مبررًا ذلك بأنه يخشى بعد وفاته أن ترثه، واستكملت: "زوجي سجل ثروته باسم أخته وطلب مني أوقع على تعهد بأنني لن أتزوج بعد وفاته مقابل تسجيل طفلتنا، وبعدما وقعت خلف كلامه ولم يسجل ابنتنا".

وقالت: "حدث الحمل الثاني ووعدني بعد الولادة أنه سوف يقوم بعمل إسقاط قيد وتسجيل الطفلتين، وبعد أشهر رُزقنا بولد، فعاد زوجي وخلف وعده من جديد، ورفض تسجيل الطفلين"، وتضيف: "لم يتوقف الأمر عند ذلك؛ حيث تدخل والدي لإقناع زوجي بتسجيل أولاده؛ لأن ذلك لا يقبله الشرع وبخاصة أنه قد سجل باسمه طفلًا ليس ابنه، ورغم ذلك فقد رفض زوجي ولم يستجب لمحاولات والدي".

تختتم: "زوجي طردني أنا وأطفالي، وتركنا دون إنفاق، وهددني إذا أقمت دعوى إثبات نسب سوف يأخذ أطفالي ويحرمني منهم، لذا لجأت لمحكمة الأسرة وأقمت دعوى إثبات نسب حملت رقم 1066 سنة 2018، وكذلك دعوى خلع حملت رقم 2510 لسنة 2018، ولا تزال الدعوى منظورة حتى الآن".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيّدة مصريّة تتقدّم بدعوى خُلع مِن زوجها لرفضه تسجيل أولاده سيّدة مصريّة تتقدّم بدعوى خُلع مِن زوجها لرفضه تسجيل أولاده



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيّدة مصريّة تتقدّم بدعوى خُلع مِن زوجها لرفضه تسجيل أولاده سيّدة مصريّة تتقدّم بدعوى خُلع مِن زوجها لرفضه تسجيل أولاده



GMT 17:51 2018 الثلاثاء ,10 تموز / يوليو

المشروبات الغازية تخفض معدلات الخصوبة
لايف ستايلالمشروبات الغازية تخفض معدلات الخصوبة

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيثان ماكرنان تشعر بمسؤوليتها عن مقتل صديقتها الديبلوماسية

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 10:36 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية