arablifestyle
آخر تحديث GMT 19:33:52
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 19:33:52
لايف ستايل

الرئيسية

توسلت إلى ابنها ليقبل تغيير اسمه قبل إعدامه بالرصاص

أليس عساف تؤكد أن "داعش" يقتل باستخدام آلات العجين والأفران

لايف ستايل

لايف ستايلأليس عساف تؤكد أن "داعش" يقتل باستخدام آلات العجين والأفران

الأم أليس عساف
لندن - كاتيا حداد

عانت الأم أليس عساف، التي فقدت ابنها، من حالة ذعر، سيطرت عليها، جراء الوسيلة التي استخدمها تنظيم "داعش" المتطرف في إعدام ابنها، بسبب رفضه تغيير اسمه، موضحة أنه يدعى جورج، ورفض تنفيذ أوامر الميليشيات المتطرفة، بأن يطلق عليه أحد الأسماء الإسلامية.

أليس عساف تؤكد أن داعش يقتل باستخدام آلات العجين والأفران

وأضافت عساف أن الميليشيات المتطرفة تذبح المسيحيين في سورية، بينما تضع الأطفال في ألات العجين في المخابز، ويلقى الرجال في أفران تلك المخابز. وتمكن التنظيم المتطرف من السيطرة على بلدتها في سورية قبل عامين، ليطلق العنان لعهد مروع من الإرهاب، موضحة أنهم قتلوا كل البالغين والأطفال الذين كانوا يقطنون ضاحيتها.

وأوضحت السيدة السورية أنها توسلت إلى ابنها ليقبل تغيير اسمه، إلا أنه رفض ذلك تمامًا، مؤكدة أنه تعرض للضرب والتعذيب، لينتهي الأمر بإطلاق النار عليه. وأضافت أنها وابنها حاولا التخفي لدى أحد جيرانهم المسلمين أثناء المجزرة التي نصبها التنظيم المتطرف، إلا أنهم خذلوهم في النهاية.

أليس عساف تؤكد أن داعش يقتل باستخدام آلات العجين والأفران

وأكدت أنها سمعت بعد ذلك أن الميليشيات المتطرفة قيدت ستة رجال كانوا يعملون في أحد المخابز، وألقوا بهم في الفرن، ثم أخذوا حوالي 250 طفلًا من أطفال البلدة ليضعوهم في الآت العجين الموجودة في المخابز. وأضافت "بينما كانت القوات تحاول التدخل لإنقاذهم، قامت الميليشيات المتطرفة بإلقاء أطفال، لم تتجاوز أعمارهم الأربعة أعوام، من أسطح العمارات الشاهقة لتخويف الجنود وإبعادهم. واستعادت الأم الثكلى كلمات ابنها الأخيرة قبل موته، حيث قال لها "لا أريد إخفاء هويتي، فقد تعلمت منك ما قاله المسيح أن من ينكرونه أمام الناس سينكرهم هو في السماء".

وتابعت "أخذوه بعد ذلك إلى أحد الساحات في البلدة ليطلقوا عليه النار ويقتلوه. قتلوه فقط لأن اسمه جورج". وعندما نجحت السيدة عساف في الفرار من البلدة السورية، علمت أن ابنها دفن في أحد المقابر الجماعية، قائلة إنها لا تعرف مكان وجود جثته حتى الآن، موضحة أنه بالرغم من تحرير بعض المدن السورية من الميليشيات المتطرفة، إلا انه مازال الخوف مسيطرًا على السكان.

أليس عساف تؤكد أن داعش يقتل باستخدام آلات العجين والأفران

وبالرغم من خروج الميليشيات المتطرفة من مدينة منبج السورية، إلا أنه ترك أثارًا لتواصل قتل الأبرياء بعد رحيلة، فالألغام والعبوات المتفجرة تملأ كافة أركان المدينة، مما أدى إلى قتل وجرح مئات المدنيين، من بينهم عشرات الأطفال. وأشارت أحد المنظمات الحقوقية البارزة إلى  أن المدنيين الذي عادوا إلى منبج، شمال سورية، والتي تحررت في آب/أغسطس الماضي من جحافل التنظيم المتطرف، أكدوا أنهم عثروا على العبوات الناسفة على النوافذ، في مداخل المنازل، وتحت الأسرّة، وفي الثلاجات، وأكياس الملابس، وداخل أجهزة التلفزيون.

وبيّنت أولي سولفانج، أحد كبار مسؤولي منظمة "هيومان رايتس واتش"، أن التنظيم المتطرف فخخ كل شيء في المدينة، بكل ما تحمله الكلمة من معنى، قبل الخروج منها، فلم تترك الميليشيات حتى أحواض المطابخ دون أن يقوموا بتفخيخها. وأضاف يبدو أنه من المتوقع أن يتزايد عدد الضحايا بعد عودة الناس إلى منازلها في الأيام المقبلة.

أليس عساف تؤكد أن داعش يقتل باستخدام آلات العجين والأفران

وارتكبت الميليشيات المتطرفة فظائع وحشية، خلال فترة سيطرتهم على المدينة، وهو الأمر الذي يتكرر الآن في مدينة الموصل العراقية، واختنق مئات الأشخاص أثناء محاولتهم الهرب من المدينة بسبب قيام الميليشيات المتطرفة بإشعال النيران في مصنع للكبريت، وهو ما أدى إلى انتشار الغازات السامة في كل أنحاء المدينة العراقية.

وانهال أعداد كبيرة جدا من المواطنين على المستشفيات بصورة تفوق قدراتها، بينهم أطفال وحوامل، بسبب استنشاقهم للغاز السام، وهو الأمر الذي أدى إصابتهم بمشكلات في التنفس وحالات من الاختناق.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أليس عساف تؤكد أن داعش يقتل باستخدام آلات العجين والأفران أليس عساف تؤكد أن داعش يقتل باستخدام آلات العجين والأفران



GMT 18:13 2020 الخميس ,20 شباط / فبراير

موديلات فساتين خطوبة بكم واحد من وحي النجمات
لايف ستايلموديلات فساتين خطوبة بكم واحد من وحي النجمات

GMT 18:49 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

مشروب و6 أطعمة ينصح بها قبل يوم الزفاف
لايف ستايلمشروب و6 أطعمة ينصح بها قبل يوم الزفاف
لايف ستايلعدسات الأجانب توثق زيارتهم للأقصر بحضور «العناني»

GMT 21:26 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

أفكار لتنسيق التنانير بنقشة النمر هذا الموسم
لايف ستايلأفكار لتنسيق التنانير بنقشة النمر هذا الموسم

GMT 18:43 2020 الأربعاء ,19 شباط / فبراير

احمي بشرتك من الشمس بمكوّنات طبيعية
لايف ستايلاحمي بشرتك من الشمس بمكوّنات طبيعية

GMT 17:53 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

8 أسباب وراء عدم رغبة الزوج في العلاقة الجنسية

GMT 13:40 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ديكورات جبس مودرن مذهلة لتزيين المنزل العصري

GMT 08:05 2017 الأحد ,24 كانون الأول / ديسمبر

غادة إبراهيم تكشف عن تصميمها المثير لأعياد رأس السنة

GMT 18:16 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

صورة نادرة غير متوقعة لـ"ليلى طاهر" بالمايوه

GMT 22:33 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

صناعة الخزف في المغرب تعرف اتجاهات فنية عديدة

GMT 12:36 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

انكسار "الترمومتر الزئبقي" قد يؤدي إلى الموت

GMT 17:25 2018 الخميس ,05 تموز / يوليو

أحدث موديلات النظارات الطبية لصيف 2018

GMT 08:23 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

فتاة تكشف عن الجمال السوري بعد غنائها في فيلم عالمي

GMT 20:41 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ترشيح رشا رزق لنيل جائرة "الغرامي" للموسيقى العالمية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle