arablifestyle
آخر تحديث GMT 22:11:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 22:11:13
لايف ستايل

الرئيسية

سلفيون يستخدمون المساجد للترويج إلى الزواج العرفي دون شروط أو ترتيبات مسبقة

إحصائيات تونسية تُظهر أن 93% من المتزوجين عرفيا ينتمون إلى الأوساط الاجتماعية الفقيرة

لايف ستايل

لايف ستايلإحصائيات تونسية تُظهر أن 93% من المتزوجين عرفيا ينتمون إلى الأوساط الاجتماعية الفقيرة

جمعية حرائر تونس
تونس - حياة الغانمي

حملت جمعية "حرائر تونس" وجمعية الدفاع عن "حقوق المرأة"و"الائتلاف المدني للدفاع عن الحريات الأساسية" وجمعية "المرأة التونسية" وجمعية "نساء تونس" السلطات مسؤوليتها السياسية والمدنية والدينية والأخلاقية في انتشار الزواج العرفي في صفوف الشباب الذي يتبنّى الأفكار السلفية وخاصة طلبة الجامعات وطالباتها.

وأكدت الجمعيات أن ظاهرة الزواج العرفي تمددت لتصل إلى طلبة المعاهد الثانوية الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و19 عامًا، مشددة على ضرورة مقاومة الظاهرة التي بدأت تنخر كيان المجتمع وتستهدف قوانين البلاد التي تمنع الزواج العرفي،  وارجع ناشطون حقوقيون هذه الظاهرة الى التهميش والأمية وانتشار الفكر المتشدد

وأصبح خلال السنوات الأخيرة عددًا من المساجد ملاذا للسلفيين للترويج للزواج العرفي إذ أفادت شهادة حصل عليها اتحاد المرأة التونسية أن أحد المصلين عرض عليه ملتح الزواج عرفيا من إحدى المنقبات، وينحدر 93 %من المتزوجين عرفيا الى الأوساط الاجتماعية الفقيرة القاطنة في الأحياء الشعبية فيما ينحدر 7% منهم من عائلات تنتمي إلى الشرائح السفلى من الطبقة الوسطى، ويقر غالبية المتزوجون عرفيا بأن زواجهم يتم في إطار "الكتمان" وأنهم يرفضون "إعلانه" و"يحيطونه بالسرية التامة حتى لا يعلم به أحد"، غير أنهم لفتوا إلى أن "بعض الإخوة والأخوات "من السلفيين" على علم به".

وتعتبر ظاهرة الزّواج العرفي خرقا لقانون مجلة الأحوال الشخصية الذي ينصّ على “الزواج المدني “، ومنع إكراه الفتاة على الزواج من قبل الولي عليها وان السن الأدنى للزواج لا يمكن ان يقل عن 17 عامًا للفتاة و20 عامًا للشاب، كما نص على إقرار المساواة الكاملة بين الزوجين في كل ما يتعلق بأسباب الطلاق وإجراءاته واثاره، مانعًا في نص صريح الزواج العرفي، وداعية الى فرض الصيغ الرسمية للزواج وتجريم المخالف ومنعت ايضاتعدد الزوجات ومعاقبة كل من يخترق هذا المنع بعقوبة جزائية

ورغم تلك النصوص الواضحة الا انه تم خرقها باللجوء الى الزواج العرفي الذي يتمثل في عقد زواج غير موثق رسميا بين رجل وامرأة، بحضور شهود دون أن يترتب على هذا الزواج نفقة شرعية أو حق للمرأة على زوجها، ووفقا للقانون التونسي قد يعرّض المقدمين عليه للسجن وفقا للفصل 31 و 39 من الحالة المدنية و الفصل 18 من مجلة الأحوال الشخصية..

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحصائيات تونسية تُظهر أن 93 من المتزوجين عرفيا ينتمون إلى الأوساط الاجتماعية الفقيرة إحصائيات تونسية تُظهر أن 93 من المتزوجين عرفيا ينتمون إلى الأوساط الاجتماعية الفقيرة



GMT 12:05 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للمثلة السورية"لونا الحسن"

GMT 13:58 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

لجين عمران في "غرفة الثلج" على "سناب شات"

GMT 08:24 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

10 أفكار لتزيين مرايا المنزل بطريقة فنية

GMT 16:19 2018 الثلاثاء ,11 أيلول / سبتمبر

أشياء تفكر فيها كل الزوجات خلال وضع الفارسة

GMT 01:01 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

ولاء شريف تكشف أن دورها في "أبو العروسة" أكبر ومحوري

GMT 17:07 2018 الجمعة ,06 تموز / يوليو

  تعرف على موضة ملابس الرجال لصيف 2018