arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل

الرئيسية

تعود المنازل إلى خمسينات القرن الماضي

تشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخية

لايف ستايل

لايف ستايلتشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخية

تشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخية
لندن ـ ماريا طبراني

أي شخص عاش في أحد فنادق قام بتصميمها "ذا أرتيست"، سيكون مفتونًا بمدرجات المنزل، الذي يعود إلى خمسينات القرن الماضي، الذي بنيت حيث يقطن الزوجين، الذين يديرون شركة انتقائية تعمل على إعادة تصميم واختيار ديكورات المنازل، وتقول تشارلي ساليسبري، التي تدور حول الطابق الأرضي من المنزل المكون من ثلاثة طوابق، وهي تشارك زوجها وشريكها التجاري، جاستن: "على الرغم من حبنا للمباني التاريخية، فهي ليست مشابهة على الإطلاق".تشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخيةوعلى مدى العقد الماضي بدأت علاقتهما وهم يقوما بتجديد ثلاث غرف نوم، في منزل غرب لندن، وتشاركا في سلسلة من الأعمال في بولثولز للتصميم في لندن، وبرايتون، وكورنوال والآن أوكسفوردشاير مما يعني أنهم قضوا فترات طويلة، يتنقلون من مكان لأخر، ولكن بعد أن أصبحوا والدين لطفل قبل 18 شهرًا، قرروا أن الوقت قد حان لجعله قاعدة عائلية أكثر دوامًا.

يقول جوستين: "المكان رائع، المنزل مثالي، "التحدي هو جعله مساحة نحبها، نحن معتادون على العمل مع الميزات الجميلة في المنازل القديمة  ولكن هنا كان لدينا الفرصة لخلق شخصيتنا المميزة، ولا ينزعج الضيوف من غرف الفندق المسطحة والخطوط المستقيمة، وقد ذهب الزوجان إلى أطوال لإضافة الملمس والتفاصيل، في غرفة المعيشة حيث أنها كشفت الجدران وأظهرت الطوب الأصلي، وقامت بعمل الألواح الخشبية، لقد حولوا الجزء الخلفي من المنزل باضافة كسوة. تشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخية

ويكشف شارلي: "كان ذلك قبيحا جدًا، ولكن كان لدينا فكرة لإخفاء البلاستيك الأبيض، مع قطع من الأخشاب المستصلحة، حتى الأبواب تم استبدالها مع الأشياء التي تم إنشاؤها كي تضيف شخصية: الباب مكتبة قديمة مع زجاج بلوري يتيح الوصول إلى الطابق السفلي من الحمام وباب متجر كاملة مع شظايا الخشب، وطلاء مقشر يمثل مدخل من صالة الي غرفة تناول الطعام، ونحن نمر عبر مراحل التقاط الأشياء في المعارض العتيقة وساحات الاستصلاح، نحن نعيش أيضا في منزل مكون من الأشياء التي تجلب من المزاد "، ويقول جوستين،" لذلك أذهب كل يوم أحد مع بليك وبوب كلبنا ".

وتشمل الاكتشافات الأخيرة طاولة الطعام الريفية، اشتريتها عندما تبرعوا بالطاولة السابق إلى فندق بينزانس، ومجلس الوزراء القوطية الكبيرة التي تعمل كخزانة لعبة بليك، لا يثير الدهشة، للزوجين مجموعة مثيرة للاهتمام من الفن المعاصر، دخلوا إلى الفندق عندما أصيبت أم جستن بالحافلة وذهبت إلى غيبوبة، وقد انسحب من الجامعة (حيث التقى شارلي) لتولي منزلها في برايتون، وإدراكا منها لضرورة تحديثها، كان لدى جاستن فكرة وضع إعلان على غومتري يطلب من الفنانين المحليين أن يعيدوا تصميمه

إرثا من هذه الأيام الأولى هو الفن على جدرانها، ويقول جوستين: "هناك طبعة كتبها فنان مقره برايتون يسمى فوكس، الذي كان لدينا منذ البداية". "أعطاه لنا مقابل عشاء بعيدًا عندما كنا نفتح فندق برايتون"، وتشمل قطع عاطفية أخرى العمل المقدم إلى الأسرة عندما ولد بليك، مثل رسمة "بن اين" من قبل الفنان لوسي سبارو، الفيل فوق سرير قام به الفنان  ديف وايت، الذي ابدع أيضا الثعلب والأرانب في الصالة. في مكان آخر، بما في ذلك الشريط العملاق للقياس قام به كلا من غراهام وجرين اشترى كرسم بياني ارتفاع لبليك،. يقول تشارلي: "لدينا عدد قليل جدا من بتات الشوارع العالية"، ونحن نحب العثور على الأشياء في روكيت سانت جورج، روز والرمادي والأنثروبولوجيا. الشيء الصعب هو جعل الأمور تبدو وكأنها تم طرحها بشكل عرضي معًا".

المشروع التالي لفنان الإقامة هو تحويل مصنع جورجي في بريستول، ويقول تشارلي: "نحن نمر حاليا بالمرحلة التي ننتج فيها طنا من الأفكار ونقضي الأشهر الستة المقبلة التي تسمع البناة الذين يناقشون مدى الرهيبة في فواصل الشاي". "وبحلول النهاية تغيروا تماما لحنهم والأشياء قد تأتي فجأة معًا".

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخية تشارلي ساليسبري توضح مدى حبها للمباني التاريخية



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 14:45 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 19:44 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 15:35 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

حلم السفر والدراسة يسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 09:35 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 18:24 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أغنية رمضان تنتهي من تسجيل ثلاث أغاني جديدة

GMT 03:18 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

تعرفي على أجمل إطلالات النجمات بالجينز

GMT 16:45 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 13:35 2020 الجمعة ,13 آذار/ مارس

بيومي فؤاد يقع في غرام يسرا في "دهب عيرة"

GMT 19:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السياحة العلاجيّة في "لاكلينيك مونترو" في سويسرا

GMT 10:24 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم

GMT 08:47 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق لتزيين جدران المنزل باللوحات بطريقة مميزة ورائعة

GMT 08:36 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

سيخيب ظنّك أكثر من مرّة بسبب شخص قريب منك

GMT 10:03 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أفكار مبتكرة لصناعة ديكور المائدة في حديقة المنزل

GMT 09:04 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

أفارقة ييشكلون تصميمات ملائمة تعكس حياة القارة

GMT 07:33 2017 الأحد ,18 حزيران / يونيو

بيربيغنان أحد مدن فرنسا ذات الطابع الإسباني
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle