arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل

الرئيسية

فجّر الأمن 11 موسيقيًا وحولهم إلى أشلاء

شابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام

لايف ستايل

لايف ستايلشابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام

الشابة الهاربة من كوريا الشمالية
سيول - لايف ستايل

كشفت شابة منشقة بعد هروبها من كوريا الشمالية عن فظائع مروعة وانتهاكات خطيرة ضد حقوق الإنسان، يمارسها النظام الحاكم في بيونغ يانغ. وقالت الشابة إنها شاهدت كيف قامت قوات الأمن، بناء على تعليمات زعيم البلاد، كيم جونغ أون، بتفجير 11 موسيقيًا وتحويلهم إلى أشلاء بطريقة بشعة، على مرأى كثيرين في ملعب لكرة القدم، كما كشفت عن تعرض زميلاتها المراهقات للاستغلال الجنسي من جانب الديكتاتور الحاكم.شابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام

وقالت هي يون ليم، 26 عامًا، في مقابلة مع صحيفة "ميرور" البريطانية، إن زعيم الدولة يرغم التلاميذ في العاصمة على مشاهدة عمليات الإعدام المروعة، مؤكدة أن اعترافاتها هذه قد تعرض حياتها أو حياة أقاربها للخطر، لكنها أكدت رغبتها القوية في تسليط الضوء على الجانب المظلم والواقع المرير الذي يعاني منه كثيرون في بلادها. وتزعم هي يون، وهي ابنة عقيد في الجيش، أن كيم يحتفظ بفتيات في مكان سري ليكون من المستحيل الوصول إليهن. وقالت الشابة المنشقة، التي فرت مع والدتها وشقيقها في 2015، بعد وفاة والدها، إنها رأت كيف تم اختطاف زميلاتها في المدرسة ونقلهن إلى قصور الزعيم لاستغلالهن جنسيًا.شابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام

وقالت: "جاء مسؤولون إلى مدرستنا وأخذوا الفتيات إلى أحد منازله الكثيرة حول بيونغ يانغ". وأوضحت أنهن يتعلمن تقديم الأطعمة الفاخرة للزعيم، مثل الكافيار، وإذا أخطأت إحداهن فإنها تختفي إلى الأبد. وأكدت هي يون، التي غيرت اسمها بسبب الخوف على عائلتها، أنها شاهدت إعدامًا عامًا لـ11 موسيقيًا متهمين بنشر صور غير أخلاقية. وأوضحت إن الإعدام تم بعد فترة وجيزة من تسلم كيم للسلطة خلفًا لوالده، قائلة: "أُمرنا من قبل مسؤولين أمنيين بمغادرة فصولنا ونقلونا إلى أكاديمية عسكرية في بيونغ يانغ، هناك يوجد ميدان رياضي يشبه الملعب، تم إحضار الموسيقيين مقيدين ومقنعين ومكممين حتى لا يصدروا أصواتًا أو يستجدوا الرحمة أو حتى يصرخوا، وما شاهدته جعلني أصاب بمرض في معدتي، تم وضعهم كقذائف في فوهات مدافع مضادة للطائرات، وحضر 10 آلاف شخص ذلك اليوم وكنت أقف على بعد 200 قدم من أولئك الضحايا، كان الأمر مروعًا وأطلقت نيران المدافع واحدًا تلو الآخر، ببساطة كان الموسيقيون يختفون بمجرد إطلاق القذيفة، تنفجر أجسادهم إلى قطع ويتناثر الدم والقطع في كل مكان".شابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام

وأضافت: "وبعد ذلك مرت دبابات عسكرية فوق القطع التي كانت تتناثر على الأرض، واستمرت الدبابات تمر فوق الأشلاء والدم مرارًا وتكرارًا وتطحن البقايا على الأرض حتى لم يبق شيء لطحنه". وأصيبت الفتاة بمرض شديد إثر مشاهدتها هذا الحادث، مبين أن الأمر كان فظيعًا ولم تستطع أن تتناول الطعام بسببه لمدة ثلاثة أيام. وبعد وفاة والدها، العقيد ليم، دبرت جدة هي يون، التي تعيش في اليابان، هروب الشابة ووالدتها وشقيقها، والآن تعيش العائلة في سيول بعد أن أطلق سراحها عقب ثلاثة أشهر من الاعتقال، من قبل الاستخبارات الكورية الجنوبية. والغريب أن الرشوة هي التي ساعدت العائلة على الفرار، لأن الجنود الكوريين الشماليين يعانون الفقر المدقع ما يضطرهم لقبول المال من الأشخاص الراغبين في الفرار.

وبعد الاتصال سرًا بمهرب، دبرت العائلة خطة للفرار إلى الصين، فسافرت أولاً عبر سيارة شحن صغيرة يقودها أحد المهربين الكثر في كوريا الشمالية، ومن الصين تم تهريبها إلى لاوس، ومن ثم إلى كوريا الجنوبية. وكلفت عملية التهريب خمسة آلاف جنيه إسترليني، وهو مبلغ كبير لا يتوفر لغالبية السكان في الدولة الشيوعية المعزولة. وختمت شهادتها قائلة: "لم أشعر أبدًا بفرح مماثل لذلك الذي أحسست به عندما خرجت من الجحيم".

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام شابة تهرب من جحيم كوريا الشمالية وتكشف عن جرائم النظام



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 10:39 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

فرص جيدة واحتفالات تسيطر عليك خلال هذا الشهر

GMT 13:40 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

ديكورات جبس مودرن مذهلة لتزيين المنزل العصري

GMT 11:02 2017 الخميس ,19 كانون الثاني / يناير

الأطباء النفسيون يرصدون معالم شخصية الأمّ العزباء

GMT 02:03 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

فندق "كوه ساموي" التايلاندي في أجمل جزر العالم

GMT 08:22 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تدشين مركز شرطة عائم ذكي في دبي

GMT 12:04 2016 الجمعة ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أعراض تشير إلى الم الاذن عند الطفل!

GMT 13:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

تجنبي هذه الأخطاء من أجل الحصول على بشرة نقية

GMT 09:01 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

منذر رياحنة شاب فقير يذهب إلى القاهرة بحثًا عن شقيقته

GMT 18:02 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

ميريام كلينك تنشر تفاصيل محاولة اقتحام منزلها

GMT 09:39 2016 السبت ,17 كانون الأول / ديسمبر

أفخم المنازل الراقية في أستراليا لقضاء عطلات الصيف

GMT 07:54 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

هيفاء وهبي تبيّن حقيقة تعاقدها مع دار المجوهرات

GMT 14:13 2017 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

الدكتورة مايسة كمال توضح كيفية استعادة الحب بين الأزواج

GMT 22:01 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

عرض فيلم «ريما» في موسم عيد الأضحى

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,29 إبريل / نيسان

محمد رمضان متهم بسرقة تامر حسني

GMT 18:19 2020 الإثنين ,20 إبريل / نيسان

تيم حسن يحسم خروج "الهيبة" من دراما رمضان

GMT 06:56 2020 الثلاثاء ,11 شباط / فبراير

أروى جودة تكشف أمنيتها في الوقوف أمام عمر الشريف

GMT 15:25 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

نبيلة عبيد تحتفل بعيد ميلادها الـ74 بـ”تورتة خرز أزرق”
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle