arablifestyle
آخر تحديث GMT 18:32:22
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 18:32:22
لايف ستايل

الرئيسية

راهبٌ مسيحي أحبّ ابنة سجّان فقُطعت رأسه

قصة تحوُّل "الفالنتين" من "ذكرى وفاة" إلى "عيد حُب"

لايف ستايل

لايف ستايلقصة تحوُّل "الفالنتين" من "ذكرى وفاة" إلى "عيد حُب"

عيد للحب
واشنطن - لايف ستايل

يتهافت العُشاق اليوم الخميس، على أكثر الأماكن رومانسيةً وشراء الورود والهدايا تحت راية "عيد الحب" أو "الفالنتين" أو "عيد العُشاق"، فأيًا كانت تسميته، أغلب الناس قد لا يعرفون الظروف التاريخية التي جعلت من 14 فبرير/شباط موعدًا سنويًا "للغرام" قد يجعلهم يعيدون حساباتهم باعتباره "ذكرى وفاة".

وبحسب موقع "بيتالوما" فإن 14 فبراير لم يتحول إلى عيد للحب إلا في القرن الرابع عشر، وتم تحديد هذا اليوم ليكون مناسبة للعشاق من قبل الكاتب والشاعر جيوفري شوسر الذي يوصف بأب الأدب الإنجليزي.

وقبل تحول هذا اليوم إلى عيد للحب، كان الرابع عشر من فبراير يومًا يصومه المسيحيون، أما الاسم فيعود لشخص يوصف بالشهيد فالنتاين في أيام المسيحية الأولى.

وتذهب بعض الروايات التاريخية إلى أن فالنتاين كان راهباً مسيحياً مقيماً في روما سنة 269، تحت حكم الامبراطور الروماني كلوديوس الثاني، وفي تلك الفترة، كان الكثيرون يحملون هذا الاسم أي فالنتينوس.

وبما أن الامبراطورية الرومانية كانت تشهد عدة اضطرابات، أمر الامبراطور كلوديوس الثاني بمنع الجنود العزاب من الزواج حتى يستطيعوا القتال في الحرب بدون هوادة.

وأصر راهب مسيحي على عقد زيجات بين الجنود وخطيباتهم على الرغم من توجه الإمبراطور، وتقول بعض المصادر إن الراهب تعرض للاعتقال وحكم عليه بالإعدام بسبب مخالفة أوامر الامبراطور.

وحين تم تحديد موعد إعدام فالنتاين، جرى إرساله إلى السجن، وهناك، أنشأ صداقة قوية مع شابة ضريرة، وهي ابنة سجّان روما. وتقول بعض القصص إنها كانت تسمى جوليا.

وفي المنحى ذاته، يقول مؤرخون آخرون إن جوليا ليست ابنة السجان وإنما ابنة شخص أرستوقراطي آخر.

وفي اليوم الذي سبق الإعدام، بعث فالنتاين برسالة إلى جوليا يقول فيها "وداعًا" مذيلة بعبارة من "من فالنتاين"، وفي اليوم الموالي، أي في 14 فبراير، تم قطع رأسه.

وفي سنة 496 للميلاد، أعلن البابا غلاسيوس جعل الرابع عشر من فبراير يومًا للقديس فالنتاين.

وقد يهمك أيضاً :تعرّف على الفترة المثالية للتعارف قبل الزواج لتفادي"الطلاق"

أكثر 5 وجهات رومانسيةً لقضاء "يوم حُب" لن يُنسى

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قصة تحوُّل الفالنتين من ذكرى وفاة إلى عيد حُب قصة تحوُّل الفالنتين من ذكرى وفاة إلى عيد حُب



GMT 03:01 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

سمية الخشاب تشعل "انستجرام" بفستان أسود من باريس
لايف ستايلسمية الخشاب تشعل "انستجرام" بفستان أسود من باريس

GMT 07:17 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

رامي عياش يؤكّد أن والدته مغرمة بمصر
لايف ستايلرامي عياش يؤكّد أن والدته مغرمة بمصر

GMT 18:41 2020 الإثنين ,10 شباط / فبراير

لبنانية تسمم زوجها السوري وتصور لحظات احتضاره
لايف ستايللبنانية تسمم زوجها السوري وتصور لحظات احتضاره

GMT 01:53 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

بسمة بوسيل تخطف الأنظار في لندن بملابس غريبة
لايف ستايلبسمة بوسيل تخطف الأنظار في لندن بملابس غريبة

GMT 06:59 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

نادين نجيم تهدد باللجوء إلى القضاء
لايف ستايلنادين نجيم تهدد باللجوء إلى القضاء

GMT 20:31 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 20:07 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 16:08 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

داليا فايد تؤكّد أن أثاث البامبو أحدث صيحات الديكور

GMT 15:16 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أساور يد رجالية باللون الأسود لإطلالة شبابية

GMT 17:19 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تصميمات الإضاءة الباهظة تنم عن ثراء البيت الإنجليزي

GMT 12:16 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

الملكة رانيا تلتقي بمريم السعيد ولجين عمران وباسل الزارو

GMT 13:24 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكور مميز للفناء الخلفي لمنزلك لما تبقى من الأيام المشمسة

GMT 12:30 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

أشهر ممثلة أفلام إباحية في الصين تفاجئ جمهورها بخبر صادم

GMT 12:42 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على أسس تصميم "خزائن الملابس" في المنزل العصري

GMT 19:15 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

حالة غضب شديدة لدنيا بطمة بعد منعها وزوجها من السفر

GMT 07:43 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

عبير الأنصاري تؤكد أن ياسمين صبري صاحبة الإطلالة الأحلى

GMT 20:45 2019 الثلاثاء ,12 آذار/ مارس

أفكار بسيطة لتصميمات تراس تزيد مساحة منزلك

GMT 13:12 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل عارضة أزياء هندية بعد رفضها ممارسة الجنس
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle