arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل

الرئيسية

كشف البحث عن تغييرات ملحوظة في تطوّر مناعة الأطفال

دراسة تُوضِّح أنّ إنقاذ حديثي الولادة يوجد في نصف ملعقة مِن الدم

لايف ستايل

لايف ستايلدراسة تُوضِّح أنّ إنقاذ حديثي الولادة يوجد في نصف ملعقة مِن الدم

التغييرات في التعبير الجيني المتعلقة بالحصانة عند الأطفال في الأسبوع الأول من الحياة
لندن ـ كاتيا حداد

ادّعت دراسة رائدة أن المفتاح الرئيسي لإنقاذ حياة الأطفال حديثي الولادة يوجد في نصف ملعقة صغيرة من الدم، إذ كشفت الأبحاث عن التغيرات الجذرية في نظام مناعة حديثي الولادة، والتي يقول العلماء إنها ربما تحول فهمنا للمرض عند الأطفال.

وكشفت الدراسة التي أجرتها وحدة "أم آر سي"، في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي، عن تغييرات في مسارات التطوير داخل خلايا حديثي الولادة المتعلقة بمكافحة العدوى.
وأخذ الباحثون عينات من دم الأطفال في مركز الصحة في غامبيا، عند الولادة ثم مرة أخرى بعد 3 أو 7 أيام من الولادة، ووجدوا حدوث تغيرات جينية في المكونات المتعلقة بالمناعة عند الأطفال في الأسبوع الأول، ثم قارنوا النتائج مع تلك الموجودة في عينات مأخوذة من مجموعة من الأطفال في بابوا غينيا الجديدة، وخلصوا إلى أن التغييرات لم تكن عشوائية، لكن حسب العمر.

اقرأ أيضـــــــــــــَا

- بدران يُؤكّد أنّ تطعيم شلل الأطفال آمن

كانت أحد أكبر التحديات التي واجهت جمع البيانات حول نمو الأطفال حديثي الولادة كيفية جمع عينات دم كبيرة بما يكفي لتشخيص الأطفال الصغار، وتغلب الباحثون على هذا من خلال تحسين تقنياتهم للسماح بالحصول على عينات أصغر.

وقال الباحثون إنهم يأملون في أن تفيد النتائج في دراسة اللقاحات التي تستهدف الأطفال حديثي الولادة، فهم أكثر الفئات ضعفا وعرضة للإصابة بالالتهابات المميتة خاصة في العالم النامي.
وقالت كبيرة المؤلفين وطبيبة الأطفال في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي، الدكتور بيت كامبمان: "المعرفة بشأن عملية التطوير لا تزال قليلة، لكن هذه الدراسة تسد بعض الثغرات بشكل خاص في مجال اللقحات المستخدمة في هذه الفئة العمرية." وأوضحت أن العلماء كانوا حريصين على العمل في وضع في العالم الحقيقي، لاكتساب نظرة ثاقبة على تطوير المناعة في بيئة الرضع، لتسمح لهم بالبقاء على قيد الحياة، وإبعاد تهديد إصابتهم بالأمراض، وتطوير اللقحات التي يمكن أن يستفيدوا منها.

وقال أوفير ليفي، من مستشفى الأطفال في بوسطن: "حاليا معظم اللقاحات يتم تطويرها من خلال التجربة والخطأ، ونسعى إلى الحصول رؤية عميقة جوئية في عمل اللقاح في الحياة المبكرة حتى نتمكن من تطوير لقاحات الأطفال الرضع بطريقة أفضل في المستقبل"، ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، توفي نحو 5.4 ملايين شخص دون سن الخامسة في عام 2017، 2.5 مليون منهم في الشهر الأول من ميلادهم.

وقد يهمك ايضـــــــــــــــــــًا

- انخفاض درجات الحرارة خطر يهدد بتدمير مناعة البشر والحيوانات

- دراسة تُؤكّد أنّ عُمر الإنسان بات أطول مما كان عليه سابقًا

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تُوضِّح أنّ إنقاذ حديثي الولادة يوجد في نصف ملعقة مِن الدم دراسة تُوضِّح أنّ إنقاذ حديثي الولادة يوجد في نصف ملعقة مِن الدم



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 09:35 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 11:16 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 20:42 2019 الأحد ,13 كانون الثاني / يناير

صور جوية تُظهر جمال لبنان المُرتبط عادة بالدمار والحرب

GMT 14:13 2017 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

الراقصة إليسار تكشف عن أبرز محطّات العام مع أنابيلا هلال

GMT 10:45 2016 الجمعة ,21 تشرين الأول / أكتوبر

هدئ من روعك وتكلّم بهدوء ودبلوماسية

GMT 10:43 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

القصر الملكي يفصل الأمير هاري عن زوجته ميغان ماركل

GMT 11:10 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لتنظيف الأرائك من الأتربة بصورة آمنة

GMT 07:07 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

التطرف يغير واجهة سياح قرطاج إلى "ما وراء الساحل"

GMT 14:33 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

شقاوة الفنانة نانسي عجرم مع ابنتيها في أحدث ظهور لهما

GMT 09:35 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

شهيرة تقرّر العودة إلى الفن وتفصح عن سر رشاقتها

GMT 17:13 2016 الأربعاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نادية مراد تتوج بجائزة فاتسلاف هافيل من "مجلس أوروبا"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle