arablifestyle
آخر تحديث GMT 19:43:48
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 19:43:48
لايف ستايل

الرئيسية

خوفًا من شبح "العنوسة" في ظل تراجع الأوضاع الاقتصادية في مصر

فتيات تحاولن تيسير أمور الزواج على الشباب بالتنازل عن "الشبكة الذهبية"

لايف ستايل

لايف ستايلفتيات تحاولن تيسير أمور الزواج على الشباب بالتنازل عن "الشبكة الذهبية"

الزواج
القاهرة - محمود حساني

أبدى عدد من الفتيات استعدادهم للاستغناء عن "الشبكة الذهبية"، بعد ارتفاع تكلفتها في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها مصر، والتي آتت بظلالها على الشباب، وأصبح قطاع عريض منهم غير قادر على الوفاء بالمتطلبات الزوجية، بينما قرّر آخرون تأجيل الزواج إلى حين إشعارٍ آخر، في انتظار تُحسن الظروف والأوضاع الاقتصادية.

وأضافوا في تصريحات إلى "لايف ستايل"، أن الزواج قائم على أساس التعاون والمشاركة بين الزوجين، وتحمل كل منهما للآخر، والوقوف بجواره، وفي سبيل ذلك، نحن مستعدون تمامًا للاستغناء عن الشبكة الذهبية، بعد ارتفاع أسعارها، لكن هناك أمور أخرى لا يمكن الاستغناء عنها، كحق الزوجة في مسكن ملائم لها، وضمان حقوقها المالية، إذ لاقدر الله، انتهت الرابطة الزوجية بينهما بالانفصال، فهي أمور لايمكن الاستغناء عنها بطبيعتها، حتى لا تخرج الزوج من هذه العلاقة حال عدم استمرارها بخسائر فادحة.

وقالت ريهام محمد ، 26 عامًا، "والدي ووالدتي كانت الظروف الاقتصادية في أيامهم، مستقرة جدًا، والأسعار في متناول الجميع، ومع ذلك كانت الأسر والعائلات في الماضي، تقرّر تزويج بناتها إذ جاء لهم من يرضونه خُلقًا ودينًا، وجاء في الحديث النبوي الشريف، لذا كانت العلاقات الزوجية، ناجحة للغاية ومثمرة، خلاف الورق الحالي، الذي تُكثر فيه حالات الطلاق والتي سجلّت معدلات وأرقام مخيفة، وإذا تقدم لي أحد الأشخاص ويملك وظيفة مناسبة تُدر عليه دخلًا يكفي متطلباتنا المعيشية، ولديه مسكن متواضع، في هذه الحالة، لست بحاجة إلى الشبكة الذهبية".

 وتابعت الحاجة فوزية عبدالستار، صاحبة الـ 65 عامًا، الحديث، قائلة "أكرمني الله ويسّر لي تزويج بناتي الثلاثة، وقدّمت جميع التسهيلات اللازمة لأزواجهم، فقّررت الاستغناء عن الشبكة الذهبية والمهور، والتي لا حاجة لها سوى أنها تزيد من الأعباء الواقعة على عاتق الشباب، وهاهن الآن يعيشن مع أزواجهن في سعادة، لذا أدعو جميع الأسر المصرية في ظل ارتفاع نسبة العنوسة في المجتمع، أن تقدم تسهيلات إلى الشباب، وأن يتخلصوا من العادات والتقاليد التي تُعرقل الزواج، كالفرح والمُغالاة في المهور".

وواصلت رندا ناصر، 28 عامًا، الحديث، قائلة منذ أن تقدم لي خطيبي، وافقت العائلتين على تقديم ما يمكن تقديمه للتسهيل الزواج، لذا لم نطلب شبكة ولم نُغالي في المهر، ولكن اشترطنا أن يكون لديه مسكن مُلائم، ووظيفة مناسبة، وهي شروط متوافرة فيه، وهانحن خلال الشهرين المقبلين، سنحتفل بزواجنا، لذا أدعو جميع البنات إلى الاستغناء عن العادات والتقاليد المغلوطة، في ظل هذه الظروف الاقتصادية، حتى لا يفوتهم قطار الزواج، ويلحقوا بقطار العنوّسة".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتيات تحاولن تيسير أمور الزواج على الشباب بالتنازل عن الشبكة الذهبية فتيات تحاولن تيسير أمور الزواج على الشباب بالتنازل عن الشبكة الذهبية



GMT 21:56 2019 الجمعة ,16 آب / أغسطس

فستان هيفاء وهبي الملفت بحفلها في السويد
لايف ستايلفستان هيفاء وهبي الملفت بحفلها في السويد

GMT 21:56 2019 الجمعة ,02 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 20:12 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

بنت عمري 16 سنة تقدم لي شاب واهلي يرفضون

GMT 10:23 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

مايا دياب وأختها غرايس يُصبحان عجائز في "حكايتي مع الزمان"

GMT 08:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

حلا الترك تعتذر لجمهورها عن انشغالها بدراستها

GMT 08:58 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

اختيار الفستان المناسب من اتيكيت زفة العروس

GMT 09:35 2019 الثلاثاء ,26 شباط / فبراير

نجمات تألقن بالألماس في حفل جوائز الأوسكار 2019

GMT 07:52 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأة بُرج العقرب تتميز بِعشقها وإخلاصها لشريك الحياة 

GMT 19:04 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على أكثر تصاميم السجاد رواجًا في شتاء 2019