arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

تشاركه مع زوجها وإبنها ولاجئين اثنين

المدربة الرياضية أويدا أوهارا تكشف عن معيشتها في "فيكتوريا كينتيش"

لايف ستايل

لايف ستايلالمدربة الرياضية أويدا أوهارا تكشف عن معيشتها في "فيكتوريا كينتيش"

المدربة الرياضية أويدا أوهارا
لندن ـ كاتيا حداد

 يعد البيت الذي تم تجميعه من خلال سلسلة من الخيارات العشوائية ، بالرغم من وجود فوضى إلا أن الديكور ذات الألوان المبهجة حولنا ، يجعلنا سعداء.

وقالت أويدا أوهارا ، من كوخ "فيكتوريا كينتيش" ، الذي تشاركه مع زوجها مايكل، وإبنها فينلاي ، البالغ من العمر 20 عام ، واثنين من اللاجئين المراهقين ، أحدهما من أفغانستان والآخر من إريتريا.

وتعمل أويدا مدربة رياضية، انتقلت لأول مرة إلى هذا الكوخ ، بالقرب من تونبريدج في ولاية فيرمونت في الولايات المتحدة، كمستأجر منذ 20 عام.

وقالت أويدا إنها اعتبرته مكانًا مؤقتًا بمثابة بينما هي ومايكل ، مستشار الأعمال التجارية ، ليجدو مكان دائم للبقاء فيه مع أسرتهم ،  كما لم يكن هنا أي مكان ، على الرغم من ذلك ، فقد طلب في النهاية من المالك أن يكون مستعدًا للبيع.

وأحبت أويدا زوايا واركان الكوخ من البداية ، ولكن في ذلك الوقت كان ديكور المنزل مفعم باللون الرمادي والأبيض ، بالإضافة إلى السجاد التقليدي ، كان تغير تلك الألوان من أول المهام التي وضعتها أوديا ، وكانت مسرورة عندما اكتشفت أن السجاد كان يخبئ تحته أرضية خشبية جميلة في غرف الطعام والجلوس.

وقالت أويدا "بدأت بالتفكير في مسألة الحصول على أواني الطلاء ، لقد كنت دائمًا أحب اللون القوي ، بمجرد أن استقر على اللون الذي أرغب به أنا لا تشعر بالملل من القيام بذلك بنفسي ، لقد قمنا بإعادة طلاء المطبخ بنفس اللون الوردي الذي استخدمناه قبل خمسة أعوام ".

وأكملت أويدا ، التي نشأت في هولندا ، حيث أنها ورثت حب والدتها للألوان ، قائلة "اتذكر أنها خصصت مجموعة من الكراسي التقليدية للطلاء بالألوان الزاهية ، وهذا بالضبط ما أفعله دائمًا مع قطع الأثاث في منزلي.

وتساعد  مهارات أويدا العملية والإبداعية ، على أن تتناسب مع إدخاراتها، مضيفة "أنا لا أحب النفايات وأنا أحاول عدم اكتناز الأشياء ، حتى إذا كان هناك قطعة من القماش أحبها أو خردة من ورق الجدران، سأحاول تغيرها لحالة جيدة  ، أضع ذلك في ذهني وكأنه مشروع."

وتظهر الوسائد، والستائر والأباجورات،  موهبة اويدا وحبها للألوان ، في حين أنه تم تخصيص خزانة الزاوية في غرفة الطعام بالطلاء الأخضر مع خلفية قديمة من ورق الحائط.

وفي المطبخ، توجد مجموعة أويدا من الأباريق المفضلة، بالإضافة إلى الأطباق واللوحات والأكواب وورق الحائط ذو اللون الأزرق والوردي في الخلفية ، متابعة "أنا أحب النمط الجريء والتصاميم الغير عادية ."

من الواضح أن أطفال أويدا يتقاسمون إبداعهم ، وينتشر في المنزل لوحات من إبداع بناتها البالغات ، عالمة الآثار وجاز التي تدير جمعية خيرية العالم القبيلة ، مضيفة "إن إنشاء جاز للجمعيات الخيرية جاء بعد وقت قصير من قرار مايك، وقررت أننا نرغب بشكل خاص في تعزيز اللاجئين ، نحن قريبون جدًا من مدينة كاليه الفرنسية ، عندما بدأنا سماع تقارير عن المخيمات وما يسمى الغابة، قررت جاز ورؤية ما يحدث بنفسها".

وكتبت أويدا مدونات عن تجربتها ، "انتهت إلى الحصول على تمويل جماعي لأفلام وثائقية عن مخيمات ، وكنا نجمع التبرعات لهم ، بعد ذلك بوقت قصير، وصل إبننا الحاضن الأول ، لقد ظلت أزمة اللاجئين وكيفية مساعدتنا أولوية بالنسبة لنا كعائلة منذ ذلك الحين ".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المدربة الرياضية أويدا أوهارا تكشف عن معيشتها في فيكتوريا كينتيش المدربة الرياضية أويدا أوهارا تكشف عن معيشتها في فيكتوريا كينتيش



GMT 15:08 2023 الإثنين ,17 إبريل / نيسان

موديلات عبايات أنيقة و رسمية لعيد الفطر 2023

GMT 13:46 2023 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو دياب يستعد لطرح أغنيته الجديدة المعنويات مرتفعة

GMT 22:57 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

التحرّش الجنسيّ عند الأطفال وعلامات تحذيريّة

GMT 16:26 2017 الجمعة ,05 أيار / مايو

طرح البرومو الرسمى لفيلم الأكشن The Dark Tower

GMT 10:24 2016 الثلاثاء ,25 تشرين الأول / أكتوبر

ميزي يديكِ بتشكيلة خواتم خطوبة جملية ورائعة

GMT 07:07 2016 الأربعاء ,28 كانون الأول / ديسمبر

"القرية النجدية" من أفضل المطاعم في الرياض

GMT 12:26 2016 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

إقبال كبير على تذاكر فيلم "البر الثانى" من جمهور المهرجان

GMT 12:13 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الإسعاف الطائر وإنقاذ سمعة مصر السياحية
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle