arablifestyle
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 17:31:55
لايف ستايل

الرئيسية

اكتشاف قد يؤدي إلى اختبار فحص ما قبل الزواج

طفرات في الحيوانات المنوية للأب قد تؤدي لإصابة الأبناء بمرض التوحد

لايف ستايل

لايف ستايلطفرات في الحيوانات المنوية للأب قد تؤدي لإصابة الأبناء بمرض التوحد

طفرات جينية في الحيوانات المنوية
لندن - لايف ستايل

وجدت دراسة جديدة أن الطفرات في الحيوانات المنوية لدى الأب يمكن أن تتنبأ بخطر إصابة الطفل بالتوحد.ويمكن أن تظهر العيوب الوراثية المعروفة باسم "طفرات دي نوفو"، في الحمض النووي للطفل، من خلال مشاكل في إنتاج الحيوانات المنوية. ووجد الباحثون أن 15% من الرجال، الذين ينجبون أطفالا مصابين بالتوحد، لديهم تلك الطفرات المسببة للأمراض في حيواناتهم المنوية.ويقول الفريق، الذي يعمل في كلية الطب بجامعة كاليفورنيا في سان دييغو، إن النتائج قد تؤدي إلى اختبار فحص الحيوانات المنوية لدى الآباء، لتحديد مخاطر اضطراب النمو لدى أطفالهم في المستقبل.

ويشمل اضطراب طيف التوحد (ASD)، العديد من الحالات بما في ذلك التوحد ومتلازمة "أسبرجر"، ويمكن أن تتراوح الأعراض من خفيفة إلى شديدة. وعادة ما تُشخّص الحالة لدى الأطفال في سن الثانية، بعد أن تظهر عليهم علامات مثل عدم الاستجابة للنداء وأداء حركات متكررة. وعلى الرغم من عقود من البحث، ما تزال أسباب ASD غامضة. ويعتقد أن كلا من الوراثة والعوامل البيئية تلعب دورا في ذلك.

أقرأ أيضاً :

الطريقة المثالية لقياس الخصوبة لدى الرجال

 

ومع ذلك، أشارت الدراسات الحديثة إلى أن طفرات "دي نوفو" قد تكون السبب في إصابة من 10 -30%  بـ ASD. وتظهر هذه الطفرات لأول مرة لدى أحد أفراد الأسرة، نتيجة طفرة في الحيوانات المنوية أو البويضة. وفي الدراسة الأخيرة، التي نشرت في مجلة Nature Medicine، حلل الفريق الحيوانات المنوية لثمانية آباء لديهم بالفعل أطفال مصابون بـ ASD. وحللوا الحيوانات المنوية في حالة "الفسيفساء الجينية"، عندما يكون لدى الفرد مجموعات مختلفة وراثيا من الخلايا داخل الجسم.

ويقول المعد الأول الدكتور مارتن بريوس، وهو باحث مساعد في مشروع العلوم الصحية بجامعة كاليفورنيا في سان دييغو، إنه بينما تعلمنا الكتب المدرسية الطبية أن كل خلية في الجسم لديها نسخة متطابقة من الحمض النووي، فإن هذا غير صحيح في الأساس. واستطرد موضحا: "تحدث الطفرات في كل مرة تنقسم فيها الخلية، لذلك لا توجد خليتان في الجسم متطابقتان وراثيا". وتحدث حالة الفسيفساء في المراحل المبكرة للنمو الجنيني، بعد حدوث خطأ في انقسام الخلايا. وقال بريوس: "إذا حدثت طفرة في مرحلة مبكرة من التطور، فسيتم مشاركتها بين العديد من الخلايا داخل الجسم. ولكن إذا حدثت طفرة في الحيوانات المنوية، فقد تظهر في الطفل المستقبلي ولكن لا تسبب أي مرض لدى الأب".

وقال الباحثون إنهم اكتشفوا طفرات تسبب المرض في نحو 15% من خلايا الحيوانات المنوية للآباء. وقال الدكتور جوزيف غليسون، المعد المشارك في الدراسة، أستاذ العلوم العصبية بكلية الطب بالجامعة: "لدى مختبري اهتمام طويل الأمد بفهم أصل المرض الدماغي، وكيف تساهم الطفرات في تعرض الطفل للمرض". وخلص فريق البحث إلى أنه يمكن تطوير النتائج إلى اختبار سريري، يمكن أن يخضع له الآباء لاختبار خطر تكرار الطفرات لدى الأطفال في المستقبل، أو بالنسبة للرجال الذين لم ينجبوا أطفالا بعد ولكنهم يريدون معرفة احتمال الخطر.

قد يهمك أيضا :  

دراسة تربط بين الطماطم المهروسة وجودة الحيوانات المنوية عند الرجال

 

اكتشاف جديد يبعث الأمل بمنع تدهور "الحيوانات المنوية"

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طفرات في الحيوانات المنوية للأب قد تؤدي لإصابة الأبناء بمرض التوحد طفرات في الحيوانات المنوية للأب قد تؤدي لإصابة الأبناء بمرض التوحد



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 09:53 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 04:09 2020 الجمعة ,26 حزيران / يونيو

ألوان صبغات شعر للبشرة السمراء

GMT 08:49 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

صور مُسربة للفنانين في سهراتهم تُثير دهشة الجمهور

GMT 15:39 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

تغير ملامح الطفل "مراد" في مسلسل "العشق الممنوع"

GMT 23:52 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

طرق توظيف طاولات الاستقبال الرائعة في المنزل

GMT 12:36 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

تنسيقات للخريف من كارلا حداد بشكل أنيق وعصري

GMT 11:34 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ موديلات فساتين سهرة جديدة لسهرة ليلة رأس السنة 2020

GMT 07:11 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

الملكة ليتيزيا ترفع التحدي عاليًا بإطلالتها الجديدة

GMT 10:04 2019 الأحد ,23 حزيران / يونيو

9 مشاريع فنية بسيطة يُمكن تصميمها في المنزل

GMT 03:27 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

جزر المالديف في رحلة العمر وشواطئ رائعة للسباحة

GMT 02:04 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

سويدية تُنقذ طالبها العراقي من الموت على يد" داعش"

GMT 06:28 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي علي علامات تدل على ذكاء طفلك

GMT 16:07 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

ألوان أبواب خشب جديدة للمنازل لتضفي روح الحيوية عليها 

GMT 09:30 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

8 طرق سهلة للحصول على بشرة لامعة وجميلة

GMT 13:31 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

كيت ميدلتون بإطلالة متكررة في "القمة الصحية العالمية"
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle