arablifestyle
آخر تحديث GMT 10:16:12
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 10:16:12
لايف ستايل

الرئيسية

برنامج تدريبي فريد من نوعه يشمل معرفة لغة الإشارة الأميركية للصم

فتاة أميركية تعلّم المسلمات سُبل الدفاع عن النفس لمواجهة حوادث الاضطهاد

لايف ستايل

لايف ستايلفتاة أميركية تعلّم المسلمات سُبل الدفاع عن النفس لمواجهة حوادث الاضطهاد

زينب عبد الله من شيكاغو
واشنطن ـ رولا عيسى

ارتفعت موجة الهجمات المناهضة للمسلمين في الولايات المتحدة بشكل أكبر مما كان عليه بعد هجمات 11 سبتمبر، منذ انتخاب دونالد ترامب رئيسًا للولايات المتحدة الأميركية، ورغم عودة الخوف والتعصب، ظلت زينب عبد الله من شيكاغو، البالغة 24 عامًا، مصممة على عدم الاستسلام وتأدية دور الضحية.

فتاة أميركية تعلّم المسلمات سُبل الدفاع عن النفس لمواجهة حوادث الاضطهاد

وتعمل زينب عبد الله يوميًا كأخصائية علاج الأطفال المصابين بالتوحد، لكن في المساء تعلم سُبل الدفاع عن النفس في مركز "ديف بلانت سو"، وهو مؤسسة غير ربحية في شيكاغو لرعاية الصم والبكم. فطيلة أربع سنوات عكفت عبد الله على تدريس فن الجيو جيستو البرازيلي، وهي رياضة تناسب الأشخاص الصغار حجمًا للدفاع عن أنفسهم أمام منافسين أكبر حجمًا. وفي اليوم الذي أصبح فيه ترامب رئيسًا، تلقت عبد الله اتصالات هاتفية شتى، ليست لها علاقة بالانتخابات ولكن كانت من نساء مسلمات يشعرن بالقلق.

وذكرت زينب عبد الله: "أرادت النساء أن يعرفن ما إذا كانت هناك استراتيجيات للدفاع عن أنفسهن ضد هجمات المتعصبين. بحثت على الإنترنت ولم أجد شيئًا. كنت لا أزال أسمع في الأخبار عن حوادث اضطهاد ضد المحجبات اللاتي يقعدن على الأرض ويبدأن في البكاء أو الهروب. لقد ألمني الأمر. إن خوف رد فعل معقول ومشروع لكنه ليس رد فعل وحيد".

ونشرت عبد الله، في 16 نوفمبر/تشرين الثاني، مقطع فيديو يُعلّم النساء الهروب إذا حاول أحدهم نزع حجابهن، وهو فيديو تمثيلي ساعدها فيها زميلاها المدربان، ميشو كيكو، وباتريك جاتبانتون. وفي اليوم التالي، عقدت عبد الله أول ندوة عن النجاة من جريمة الاضطهاد، وذلك في مقر المركز. وشددت في كلمتها على ضرورة الدفاع عن النفس وعن حقوق النساء المسلمات، مشيرةً إلى أن الولايات المتحدة ستبقى بلدها بقدر ما هي بلد "جون سميث".

ويشمل البرنامج التدريبي الفريد من نوعه، تدريبات على لغة الإشارة الأميركية وذلك لمساعدة الصم من النساء المحجبات، واللاتي غالبًا ما تجدن أنفسهن عرضة لتلك الهجمات بشكل أكثر من المحجبات الأخريات. وترى عبد الله أن ارتداءها للحجاب يجعل المركز مكانًا آمنًا للمتدربات.

وتشهد النساء المسلمات البريطانيات موجات عنف واضطهاد مماثلة، إذ أشار تقرير سنوي نشرته حملة "تل ماما" المناهضة للهجمات ضد المسلمين، إلى أن عدد الهجمات المعادية للمسلمين في المملكة المتحدة قد ارتفع بنسبة 326% في الفترة التي سبقت خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، فيما كان أكثر من نصف الهجمات استهدافًا للنساء المسلمات بشكل واضح. لذلك ليس من المستغرب أن برنامج عبد الله قد لاقى رواجًا عالميًا. 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتاة أميركية تعلّم المسلمات سُبل الدفاع عن النفس لمواجهة حوادث الاضطهاد فتاة أميركية تعلّم المسلمات سُبل الدفاع عن النفس لمواجهة حوادث الاضطهاد



GMT 07:37 2023 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

فرنسا تُعلن عن وفاة أكبر معمرة في العالم عن 118 عاماً
لايف ستايلفرنسا تُعلن عن وفاة أكبر معمرة في العالم عن 118 عاماً

GMT 12:20 2023 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

قطع ملابس تجنبيها عند إرتداء التنورة
لايف ستايلقطع ملابس تجنبيها عند إرتداء التنورة

GMT 18:10 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أسباب حساسية البشرة أثناء الحمل
لايف ستايلأسباب حساسية البشرة أثناء الحمل

GMT 12:46 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 09:45 2020 السبت ,13 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 14:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 12:17 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 06:17 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

هيثم شاكر يؤكد أنه تم استئصال جزء كبير من معدته

GMT 14:33 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر

GMT 14:58 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

بوسي شلبي في صورة نادرة مع محمود عبد العزيز وزوجته الأولى

GMT 04:13 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

عطر "ديور" للمرأة التي تهوى الرائحة الفواحة
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle