arablifestyle
آخر تحديث GMT 09:27:31
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 09:27:31
لايف ستايل

الرئيسية

بعد أن رفض تناول قطعة من الـ"هوت دوغ" أو النقانق

أم تقتل رضيعها بالاشتراك مع صديقها بكل سهولة والطريقة تجمد الدم بالعروق

لايف ستايل

لايف ستايلأم تقتل رضيعها بالاشتراك مع صديقها بكل سهولة والطريقة تجمد الدم بالعروق

أم تقتل ابنها
واشنطن - لايف ستايل

لم تعد جرائم قتل الأبناء، على بشاعتها، تثير استغراب الكثيرين بالنظر إلى تكرارها وتنوعها، لكن جريمة الأم إليزابيث وولهيتر يمكن تصنيفها بكل سهولة في فئة الجرائم البشعة |الأكثر جنونا"، بالنظر إلى وقائعها التي تجمد الدم بالعروق.

قتلت الأم الشابة رضيعها أنتوني بان، الذي يبلغ من العمر عامين ضربًا، بالاشتراك مع صديقها، أما السبب المأساوي فيتلخص في أن الطفل رفض تناول قطعة من الـ"هوت دوغ" أو النقانق.

رفض أنتوني تناول الطعام، فانهالت إليزابيث، على الطفل البريء ضربا في وصلة وحشية، ثم أكمل صديقها لوكاس دايل الجريمة، بحفلة ضرب أكثر عنفا.

وحين بلغت الشرطة منزل الاثنين في مدينة ويتشيا بولاية كنساس، عثر على أنتوني في حالة مروعة بإصابات عدة في رأسه وذراعيه ليتم نقله إلى المستشفى، حيث بقي هناك ليومين قبل أن يفارق الحياة.

تشريح الجثة أظهر أن الطفل وصل إلى المستشفى بعظام مكسورة، وكدمات وتورم في الدماغ، فضلا عن سوء تغذية.

الواقعة التي حدثت في مايو 2018، طويت صفحتها المأساوية الأخيرة قبل أيام، حين أصدر القضاء كلمته ودان الأم وصديقها بارتكاب جريمة قتل من الدرجة الثانية، وإساءة معاملة طفل.

وحكم على إليزابيث بالسجن لمدة 20 عاما، أما صديقها، الذي أنكر قيامه بضرب أنتوني، فسيقضي 49 عاما خلف القضبان بمقتضى الحكم ذاته.

واعترفت الأم الجانية بأنها ضربت الطفل بسبب رفضه تناول الـ"هوت دوغ"، قبل أن تتركه وتبقى دون حراك وهي تسمع صديقها وهو يوسعه ضربا.

اقرا ايضاً:

ميلانيا ترامب تبدي قلقها من وباء استخدام الأطفال المتزايد للسجائر الإلكترونية

والمؤسف أن سجلات أمنية أشارت إلى أنه قد تم تنبيه دائرة الأطفال والأسر (DCF) إلى تعرض الطفل للاعتداء، وذلك قبل فترة كبيرة على حادثة وفاته.

وقال جد أنتوني، زاك ووليهايتر، إن حفيده كان "الطفل الأكثر روعة الذي يمكن رؤيته"، وكشف أن العائلة اشتبهت لأول مرة في تعرضه للإساءة في أكتوبر 2017، أي قبل نحو عام من واقعة القتل، حيث لاحظ أفراد الأسرة كدمات وعلامات على رأسه وجسده في ذلك الوقت.

وقال زاك لوسائل الإعلام المحلية: "اتخذنا وقتها إجراءات، ونقلناه إلى مستشفى ويسلي، وأبلغنا عن شكوك بشأن إساءة معاملة الأطفال".

وحققت كل من الشرطة ودائرة الأطفال والأسر في تلك الاتهامات، لكن الأمر لم يتجاوز ذلك، لأن محامي المقاطعة لم يتمكن من العثور على أدلة كافية لتوجيه الاتهام لأي شخص.

   قد يهمك ايضاً:

الشرطة النيجيرية تنقذ نساء حوامل من مصانع الأطفال

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أم تقتل رضيعها بالاشتراك مع صديقها بكل سهولة والطريقة تجمد الدم بالعروق أم تقتل رضيعها بالاشتراك مع صديقها بكل سهولة والطريقة تجمد الدم بالعروق



GMT 05:54 2020 الجمعة ,03 تموز / يوليو

مايا دياب تتألق في إطلالة بالـ "كاجوال"
لايف ستايلمايا دياب تتألق في إطلالة بالـ "كاجوال"
لايف ستايلحقيقة فرض رسوم تأشيرة على السائحين القادمين لمصر

GMT 17:08 2020 الخميس ,02 تموز / يوليو

إطلالات متنوعة وأنيقة من دانة الطويرش في 2020
لايف ستايلإطلالات متنوعة وأنيقة من دانة الطويرش في 2020

GMT 00:16 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي علي حركات تثير الرجل قبل العلاقة الحميمة

GMT 09:29 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب صور المطربة بوسي داخل الطب الشرعي

GMT 09:52 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

معلومات عن رنا هويدي بعد ظهورها مع باسم يوسف

GMT 07:55 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

توقيف شخص بتهمة التحرش الجنسي بفتاة في سيارة أجرة

GMT 08:45 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

"الكارديغان" الأفضل في شتاء 2018 وطرق مختلفة لإطلالات مميزة

GMT 13:04 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"بولغاري Bvlgari" يعلن عن تشكيلته الجديدة من المجوهرات

GMT 15:16 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

أحدث تسريحات شعر مفتوح للعروس

GMT 15:31 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

محمد مهران يروج لفيلم بنات ثانوي علي طريقته

GMT 13:14 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

اللون الأبيض يسيطر على موضة فساتين الربيع والصيف
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle