arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:48:13
لايف ستايل

الرئيسية

تحظى برمزية خاصة تنافس أشهر المعالم كونها من التحف النادرة 

عقارب ساعة باب الفرج في حلب تعود إلى الدوران بعد ترميمها مجددًا

لايف ستايل

لايف ستايلعقارب ساعة باب الفرج في حلب تعود إلى الدوران بعد ترميمها مجددًا

عقارب ساعة باب الفرج في حلب
حلب _ فادي عيسى 

عادت عقارب ساعة باب الفرج في مدينة حلب إلى الدوران من جديد وذلك بعد إنجاز أعمال الترميم والتأهيل عقب تعرّضها للتخريب جرّاء الاعتداءات المتطرفة.

وتحظى ساعة باب الفرج في حلب برمزية خاصة تنافس أشهر معالم المدينة كونها من التحف المعمارية الفنية النادرة التي تتموضع وسط المدينة مقابل مبنى دار الكتب الوطنية وشكلت طرازًا عمرانيًا مميزًا يتباهى مع أبنية باب الفرج الأثرية.

وتعرّضت الساعة في مدينة حلب  نتيجة الإرهاب الذي عانت منه لأضرار في البناء والهيكل الميكانيكي ما أدى إلى توقفها عن العمل 

و بيّن رئيس جمعية مبادرة أهالي حلب المهندس طريف عطورة أنه تم البدء في فكرة ترميم وتأهيل الساعة ومحيطها كمرحلة أولى ضمن مشروع تأهيل وسط مدينة حلب الممتد من دار الكتب الوطنية إلى دوار التلل حتى دار الحراسات في الأبنية المجاورة كون الساعة تعتبر نبض مدينة حلب.

وأضاف أنه بعد أعمال التخريب التي جرت في محيط الساعة وما تعرضت له من أضرار كبيرة وصلت نسبتها إلى 40 بالمئة في واجهات ونوافذ برج الساعة قامت الجمعية بإعداد دراسات هندسية وفنية لأعمال الترميم لماكينة الساعة وصيانتها فنيًا بخبرات وطنية محلية.

وأوضح عطورة أنه تم التعاون مع خبراء في البناء والنجارة والنحت بسبب وجود تفاصيل كثيرة ودقيقة لترميم المزهريات المتموضعة في منتصف الواجهة الحجرية لبرج الساعة وتمت إعادة تأهيل وتنظيف البئر الحجري بعمق 17 مترًا حيث تم العثور على بعض الفخاريات وقطع الزخارف التي تم تجميعها ووضعها في أمكنتها على الواجهات الأربع للبرج لتعود منسجمة ومتناسقة.

وأكّد عطورة أنه تم اكتشاف أجران حجرية على الواجهتين الشرقية والغربية وعند التوسع بمحيط برج الساعة في الواجهة الجنوبية إلى جانب اكتشاف قساطل فخارية وهي امتداد لقناة حيلان المكشوفة بجانب الشارع الممتد على الواجهة الغربية للساعة.

وأوضح أن الواجهة الشمالية كانت مدمرة كليًا حيث تم تنفيذ دراسات لترميمها بالتعاون مع مديرية الآثار لافتًا إلى أنه أثناء الحفر تم اكتشاف أجزاء من الجرن الحجري حيث تم بالوثائق والصور الرجوع إلى نشأة الساعة وتصميم جرن حجري مماثل ومطابق بنوعية الحجر القديم بمساعدة نحاتين وحرفيين بدلا عن الجرن المدمر.

وأضاف أنه أيضا اكتشاف قنوات حجرية مربوطة مع قناة حيلان بخزان فخاري تحت برج الساعة موصول بقناة حيلان كان يسمى قسطل السلطان عبد الحميد ويعود عمره لأكثر من 400 عام وتم الآن ترميمه وربطه بالدارة المائية والاجران الثلاثة لإعادة الحياة للمناهل وفق ما كانت عليه قبل 120 عامًا مبينًا أنه تم إبراز كل العناصر الأثرية عن طريق الإنارة بأحدث الأجهزة داخل البرج وخارجه

وقال أحمد غريب مدير قلعة حلب ورئيس لجنة الإشراف على ترميم ساعة باب الفرج: توجد ساعتان من هذا الطراز المعماري الفريد في العالم واحدة في اسطنبول والثانية بحلب وهي ساعة باب الفرج, لافتًا أنه تم البدء ببنائها في العام 1898 وأنجزت عام 1899 وتأتي أهميتها من خلال طرازها المعماري الذي يشبه المآذن والزخارف المعمارية التي زخرفت بها الواجهات.

وأضاف أن أعمال إعادة التأهيل شملت إبراز العناصر المعمارية التي تم إخفاؤها كالخزان السفلي للساعة والاجران المائية التي كان وجودها للشرب كسبيل للعامة

و نفّذ جانب معلوماتي من مشروع الساعة وموقع إنترنت لهذا المعلم السياحي الأثري لتوثيق كل المعلومات والبث المباشر لمجموعة كاميرات موجودة في محيط الساعة ليستطيع الناس مشاهدتها عبر الإنترنت مباشرة كما تم تصميم تطبيق موبايل لمشاهدة معلومات تاريخية عنها وقاعدة بيانات للصيانات التي مرت بها الساعة ومعلومات تاريخية عنها وتخزينها للاستفادة منها لاحقًا

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عقارب ساعة باب الفرج في حلب تعود إلى الدوران بعد ترميمها مجددًا عقارب ساعة باب الفرج في حلب تعود إلى الدوران بعد ترميمها مجددًا



GMT 14:15 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

وجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلوجهَّت رسالة لمتابعيها "البس ما يسعدك"
لايف ستايلهاني شاكر يؤكد أن نقابة الموسيقيين على شفا الإفلاس

GMT 15:38 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

إثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح
لايف ستايلإثيوبيا تطلق خدمة جديدة لجذب السياح

GMT 15:36 2020 الجمعة ,17 تموز / يوليو

أساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري
لايف ستايلأساليب مكياج ناعم من هنادي الكندري

GMT 20:21 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

يجن جنوني كلما تذكرت أن زوجتي الأولى مع رجلٍ آخر

GMT 20:07 2020 الثلاثاء ,14 إبريل / نيسان

إطلالات خريفية من وحي ليلى عبد الله

GMT 19:12 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح لإطلالة أنيقة للمحجبات في فصل الخريف

GMT 13:07 2017 الإثنين ,01 أيار / مايو

الكروشية يتصدر موضة العام الجديد

GMT 11:48 2016 السبت ,01 تشرين الأول / أكتوبر

لازانيا اللحم

GMT 09:28 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

ثنائي بريطاني يستخدم ابتكارات جديدة لبناء منزل بشكل راقِ

GMT 04:41 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

داليا البحيري تكشف عن كواليس عودتها إلى السينما

GMT 11:38 2016 السبت ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصحيح الأفكار الخاطئة عن الجنس بين الزوجين

GMT 17:17 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

التعليق الأول من ياسمين صبري على خبر طلاقها

GMT 19:51 2020 الخميس ,16 تموز / يوليو

طرق مذهلة لـ إخفاء الهالات السوداء بالمكياج

GMT 03:09 2020 الأحد ,26 إبريل / نيسان

خلطات طبيعية من الشوفان لتنظيف البشرة

GMT 02:19 2020 الخميس ,19 آذار/ مارس

نبيل شعيل ينشر مقطع فيديو على "إنستغرام"

GMT 06:53 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

أصالة توضح حقيقة تصريحاتها ضد نانسي عجرم

GMT 13:19 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

5 أعراض تؤكّد إصابة الإنسان بمرض نفسي

GMT 22:00 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

علاج جديد للانتصاب أكثر فعالية من الفياغرا
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle