arablifestyle
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 05:20:45
لايف ستايل

الرئيسية

العملية أجراها فريق طبي أميركي في المكسيك عبر تقنية نقل مادة "ميتوكوندريا"

ولادة طفل أردني هو الأول في العالم باستخدام الحمض النووي الخاص بزوجين ومتبرعة

لايف ستايل

لايف ستايلولادة طفل أردني هو الأول في العالم باستخدام الحمض النووي الخاص بزوجين ومتبرعة

الطفل الأول في العالم باستخدام الحمض النووي الخاص بزوجين ومتبرعة
مكسيكو ـ سمير اليحياوي

أعلن عدد من الأطباء في الولايات المتحدة عن ولادة أول طفل في العالم بواسطة التقنية الجديدة التي تجمع الحمض النووي الخاص بثلاثة أشخاص، مؤكدين أن الطفل يتمتع بصحة جيدة. فقد تمت ولادة الطفل في 6 ابريل/نيسان الماضي بعد أن سافر والداه الأردنيان إلى المكسيك حيث تمت رعايتهما من قبل متخصصين أميركيين في مجال الخصوبة.

وقال الطبيب جون تشانغ، من مركز “New Hope” للخصوبة في نيويورك، انه قرر إجراء التقنية المثيرة للجدل التي تقوم بنقل "الميتوكوندريا"، على أمل أن ينجح في ولادة طفل سليم للزوجين.

وفي حين رحب العديد من الخبراء بخبر الولادة، إلا أن الخبر أثار مخاوف بعض الخبراء بسبب مغادرة الأطباء من الولايات المتحدة الى المكسيك لإجراء هذا الأمر بدون وجود أي إطار تنظيمي وبدون نشر تفاصيل العلاج. وأكد تشانغ خلال حديثه مع مجلة "نيو ساينتست" إن الفريق بالفعل ذهب إلى المكسيك حيث لا توجد قواعد تنظيمية هناك، ولكنه اصر على أنه كان على حق لفعله هذا الأمر لأن إنقاذ الأرواح تعد شيئًا أخلاقيًا يجب القيام به.

وتم تقنين نقل "الميتوكوندريا" في بريطانيا في عام 2015، ولكن حتى الآن لا يوجد بلد آخر قد أصدر قوانين تسمح باجراء هذه التقنية التي تهدف إلى مساعدة الآباء الذين يمكنهم نقل الأمراض الوراثية القاتلة لأطفالهم. وتحمل والدة الطفل الجينات الخاصة بمتلازمة "لي" القاتلة والمضرة بالجهاز العصبي، والتي تنتقل من الأم إلى الطفل.

وبعد زواجهما بعشرة أعوام، حملت الزوجة ولكنها تعرضت للاجهاض مما تسبب في فقدانها للطفل. وأنجب الزوجان طفلة في عام 2005 ولكنها توفيت في سن السادسة، وبعدها انجبا طفلًا اخر عاش لمدة ثمانية أشهر فقط. وكانت الفحوصات التي تم اجراؤها للزوجة قد كشفت انها على الرغم من كونها تتمتع بصحة جيدة، فإن حوالي ربع "الميتوكوندريا" الخاصة بها تحمل جينات متلازمة لي.

وعندما طلب الزوجان مساعدة تشانغ، قرر الطبيب أن يحاول نقل "الميتوكوندريا". وقام تشانغ بأخذ نواة من بويضة الزوجة وإدخالها إلى بويضة سليمة خاصة بإحدى المتبرعات وذلك بعد إزالة النواة منها، ثم تم تخصيب البويضة بالحيوان المنوي الخاص بالزوج.

لا يعد هذا الطفل هو الأول الذي يولد من حمض نووي خاص بثلاثة أشخاص، ففي تسعينيات القرن الماضي حاول أطباء الخصوبة تعزيز جودة بويضات النساء عن طريق حقن "السيتوبلازم"، وهي المواد الخلوية التي تحتوي على "الميتوكوندريا"، من البويضة المانحة السليمة. ولكن تم منع هذه التقنية بعد ان أدت إلى ولادة بعض الأطفال الذين يعانون من الاضطرابات الوراثية.

وقال عالم الخلايا الجذعية في كلية "كينغز" في لندن، دوسكو ايليتش عن الواقعة الاخيرة: "من دون الكثير من اللغط، يبدو أن أول طفل يتم التبرع له بالميتوكوندريا قد ولد قبل ثلاثة أشهر. يُقال إن الطفل يتمتع بحالة صحية جيدة، ولهذا نأمل أن يقوم هذا الأمر بترويض النقاد وأن نشهد قريباً ولادة طفل مماثل في بريطانيا". واضاف: "ولكن على الجانب الأخر، يبدو أن الطفل يتمتع بصحة جيدة لأنه تم اجراء تلك التقنية بشكل ناجح، ولكن هناك العديد من الأسئلة التي يجب أن نسألها، ومنها: "هل كانت تلك هي المرة الأولى على الإطلاق التي يقومون بها بهذه التقنية، أو كانت هناك محاولات أخرى؟ وهم قاموا بالاعلان عن هذه المحاولة لأنها كان ناجحة؟"

وقالت طبيبة الخصوبة في جامعة "نيوكاسل" أليسون مردوخ: "إذا كان هذا الطفل قد ولد بالفعل بواسطة هذه التقنية فسيكون نبأ عظيمًا، فالتبرع بالميتوكوندريا هو هدف يجب أن يتحقق مع ضمان السلامة والانتاجية". وأكد أستاذ علم الأعصاب في جامعة نيوكاسل، دوغ تيرنبول أن التقنية تعطي الأمل للأمهات الذين يحملون طفرات بالحمض النووي.

واشار تيرنبول الذي كان رائداً في نقل الميتوكوندريا في بريطانيا: "لقد كانت هناك مناقشات في بريطانيا حول ضمان حصول الأسر التي تعاني من خلل في الميتوكوندريا على أفضل مشورة ممكنة حول خياراتهم الإنجابية، بالاضافة الى تنظيم وتمويل أي تقنية جديدة تعتمد على التلقيح الاصطناعي".

ومن المقرر أن يتم عرض تفاصيل الولادة امام الجمعية الأميركية للطب التناسلي في مدينة "سولت ليك" في أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ولادة طفل أردني هو الأول في العالم باستخدام الحمض النووي الخاص بزوجين ومتبرعة ولادة طفل أردني هو الأول في العالم باستخدام الحمض النووي الخاص بزوجين ومتبرعة



GMT 16:17 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

تستعيد القدرة و السيطرة من جديد

GMT 16:58 2017 السبت ,07 كانون الثاني / يناير

تعرف على فوائد اتباع نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي

GMT 16:24 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

أهداف جديدة كبيرة ومهمة تنتظر العقرب ويتحدى المجهول

GMT 13:04 2016 الخميس ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جيانا عنيد تفقد والديها في أحداث حمص في "طريق النحل"

GMT 09:04 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

حسين الجسمي يحصد 2.3 مليون مشاهدة بـ روح العشق

GMT 13:26 2020 الأربعاء ,17 حزيران / يونيو

ياسمين نيازي تكشف عن تعرضها لعملية نصب

GMT 16:23 2019 الإثنين ,16 كانون الأول / ديسمبر

موديلات بدلات سواريه من إيلي صعب لسهرة رأس السنة

GMT 11:57 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ظهور خاطف للأنظار لـ"درة" في مهرجان القاهرة السينمائي

GMT 12:51 2019 الجمعة ,26 إبريل / نيسان

صينية تقتل زوجها طعنا بسكين بسبب أفخاذ دجاج

GMT 09:47 2019 الجمعة ,05 إبريل / نيسان

علي ربيع يؤكد أن "فكرة بمليون جنيه" مفاجأة

GMT 07:42 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

أفضل وجهات السفر لمحبي الحفلات والحياة الليلية

GMT 19:31 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

7 فوائد صحية وجمالية لتناول شاي الزنجبيل مع الليمون
 
arablifestyle

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

arablifestyle arablifestyle arablifestyle arablifestyle