arablifestyle
آخر تحديث GMT 11:03:13
لايف ستايل

الرئيسية

كشفت لـ"لايف ستايل" عن أعمالها الفنية المقبلة

دينا تُعرب عن سعادتها لعودة أحمد حلمي إلى الساحة السينمائية من جديد

لايف ستايل

لايف ستايلدينا تُعرب عن سعادتها لعودة أحمد حلمي إلى الساحة السينمائية من جديد

الفنانة دينا
القاهرة - إسلام خيري

كشفت الفنانة دينا أنها تُعد من المحظوظين هذا العام لمشاركتها في دراما رمضان الماضي، بمسلسل "أزمة نسب" والذي حقق نجاحًا كبيرًا وسط عدد كبير من المسلسلات رغم عرضه حصريًا على قناة "ON TV" إلا أنه استطاع أن يحجز له مكان في قلوب المشاهدين.

وأضافت دينا في تصريحات خاصة إلى "لايف ستايل"، أنها خلال الأعوام الأخيرة أصبحت تختار أدوارها بعناية شديدة خاصة في المسلسلات الدرامية لكونها تدخل البيوت المصرية ويشاهدها الأطفال قبل الكبار لذلك فإنها تتحرى الدقة في اختيار نوعية الأدوار التي تقدمها للمشاهدين وتراعي مشاعر الأطفال فيما ستقدمه من أعمال درامية.

وتابعت "الحمد الله خلال الأعوام الماضية الجميع شاهد على أعمالي الدرامية وأنها بعيدة كل البعد عن الإسفاف والابتذال بل أنها تقدم قضايا جادة تهم المجتمع المصري فضلاً عن كوني أشارك في الأعمال الدرامية كممثلة فقط". وأكدت أن مسلسل "أزمة نسب" يُعد خطوة جديدة في مشوارها الفني خاصة أنه قدمها للجمهور في شكل جديد.

وواصلت حديثها قائلة "استطعت من خلاله أن أظهر قدراتي التمثلية فضلًا عن أن موضوع المسلسل يهم الآسرة المصرية وهو موضوع غاية في الأهمية كما أنه لا يحتوي على أي إسفاف أو ألفاظ خارجة تخدش الحياء العام للمشاهدين حيث أنه تم صياغته بأسلوب راقي ومحترم، وأن المسلسل يضم كوكبة من النجوم كالفنانة زينة ومحمود عبد المغني وسلوى خطاب وريم البارودي، لهذا فكانت المشاركة في المسلسل فرصة كبيرة على الرغم من أنني كنت قررت رمضان الماضي عدم المشاركة في أي عمل درامي خاصة بعد النجاح الكبير الذي حققته في مسلسلي"حواري بوخارست" مع أمير كرارة ومسلسل "مولانا العاشق" مع مصطفي شعبان إلا أن جودة مسلسل أزمة نسب أجبرتني على التراجع عن هذا القرار والمشاركة فيه".

وأكدت أن ردود الفعل التي جاءت لها جراء مشاركتها في المسلسل لم تكن تتوقعها خاصة في ظل عرض المسلسل حصريًا وكانت جميعها إيجابية، وعن عدم مشاركتها في المسلسلات الطويلة، قالت "حتى الآن لم يعرض عليّ عمل درامي جيد من نوعية المسلسلات الطويلة ليدفعني للمشاركة فيه خاصة أن هذه النوعية من المسلسل تحتاج دقة عالية للغاية في السيناريو المطروح حتى لا تكون سبب في إصابة المشاهد بملل التطويل غير المبرر والذي ليس له فائدة  ويجعل الجمهور ينصرف عن متابعة باقي حلقات المسلسل".

وأشارت دينا إلى أنه خلال الفترة الماضية لاحظت وجود العديد من المسلسلات الطويلة الجيدة والتي حققت نجاح كبير وفي الوقت نفسه وجود غيرها لم يحقق نجاح والكل أجمع على أن السيناريو المحكم والمميز وهو الوحيد القادر على نجاح المسلسل، ويأتي بعده النجوم المشاركين فالبطل في المسلسلات الطويلة هو السيناريو.

وبيّنت أنها أوشكت على الانتهاء من تصوير دورها في فيلم "حليمو أسطورة الشواطئ"، والذي تدور أحداثه في الإسكندرية في إطار كوميدي اجتماعي خفيف عن حليمو الشخصية التي يجسدها الفنان طلعت زكريا، وأنه على الرغم من كونه يعمل منقذ على شواطئ إلا انه لا يجيد السباحة ومن هنا تشاء العديد من المفارقات الكوميدية في الفيلم.

وتجسد دينا شخصية محببة إلى قلبها وهي شخصية بنت اسكندرانية من حواري إسكندرية تعمل بائعة، لديها محل صغير على شواطئ إسكندرية وهي الأخت الكبيرة لفتاتين، تنفق عليهن كما أنها لديها العديد من المشاكل العاطفية بسبب أنها تقع في حب حليمو "طلعت زكريا" وفي الوقت نفسه يوجد شخص أخر يقع في حبها ولكنها لا تعطي له اهتمام لحبها لحليمو وتحدث بينهم العديد من المواقف الكوميدية التي تظهر حين طرح الفيلم في دور العرض السينمائية . وأكدت أنها وافقت على المشاركة في الفيلم نظرًا لأن دورها جديد وسيقدمها هذا العمل للجمهور في ثوب جديد عليها سيكون بمثابة إضافة جديدة بالنسبة لها، مشيرة إلى أن دورها في الفيلم بعيد تمامًا عن الرقص فهو دور كوميدي خفيف اجتماعي وليس له علاقة بالرقص تمامًا كما أن  الفيلم يضم كوكبة من النجوم كالفنان طلعت زكريا والفنانة ريم البارودي وبيومي فؤاد ونرمين ماهر.

واختتمت دينا حديثها عن السينما، مؤكدة أنها في مرحلة العودة إلى الحياة مجددًا، لا سيما بعد عودة نجوم كبار كالفنان أحمد السقا وأحمد حلمي ومنى زكي وتحقيقهم إيرادات عالية في دور العرض السينمائية، الأمر الذي جعلها في مرحلة من التفاؤل بأن السينما خلال فترة قريبة جدًا ستكون أقوى من الأول.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دينا تُعرب عن سعادتها لعودة أحمد حلمي إلى الساحة السينمائية من جديد دينا تُعرب عن سعادتها لعودة أحمد حلمي إلى الساحة السينمائية من جديد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دينا تُعرب عن سعادتها لعودة أحمد حلمي إلى الساحة السينمائية من جديد دينا تُعرب عن سعادتها لعودة أحمد حلمي إلى الساحة السينمائية من جديد



GMT 06:08 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

نوال الزغبي ترفض الرد على زوجها السابق
لايف ستايلنوال الزغبي ترفض الرد على زوجها السابق

GMT 11:12 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المشروبات الغازية تؤثر على الكفاءة الجنسية
لايف ستايلالمشروبات الغازية تؤثر على الكفاءة الجنسية

GMT 17:34 2018 الثلاثاء ,27 آذار/ مارس

جبل الدم أول شاهد على جريمة بني البشر في دمشق
لايف ستايلجبل الدم أول شاهد على جريمة بني البشر في دمشق

GMT 19:24 2018 الثلاثاء ,17 إبريل / نيسان

إطلاله النيود أحدث صيحات الموضة في موسم الصيف
لايف ستايلإطلاله النيود أحدث صيحات الموضة في موسم الصيف

GMT 16:59 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

حِيل وخُطوات لإبراز جمال العيون دون مكياج
لايف ستايلحِيل وخُطوات لإبراز جمال العيون دون مكياج

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة