arablifestyle
آخر تحديث GMT 12:01:16
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 12:01:16
لايف ستايل

الرئيسية

الرجولة لا تعني "الفحولة"

لايف ستايل

لايف ستايلالرجولة لا تعني "الفحولة"

الرجولة المفقودة!
القاهرة - لايف ستايل

من أكثر المفاهيم الخاطئة شيوعاً بين بعض الرجال أن العلاقة الحميمة لا يسمح مناقشة أي تغيير يطرأ عليها مع الزوجة خوفاً من أن تسيء إلى رجولتهم .

دعونا نرى ما قد يحدث في مثل هذه الحالات :

الحالة:
السيد خ.ك. رجل يبلغ من العمر 56 عاماً أصيب منذ عدة سنوات بمرض السكري وكان غير مهتم ولا مبالي بالحفاظ على العلاج حتى تعرض لأزمة قلبية منذ حوالي 3 سنوات، بدأ يعاني من مضاعفات المرض خاصة في العلاقة الحميمة "انعدام القدرة في العلاقة الحميمة" نتج عنه شعوره بالضيق وبدأ كما يقول رحلة البحث عن ما يحفظ له ماء الوجه، حتى استطاع أن يحصل على جهاز مساند تعويضي بعملية جراحية.

المشكلة تكمن في كونه لم يناقش الأمر مطلقاً مع شريكة حياته، "خجلاً"، وجعل الأمر أحد اهم أسراره التي لم يخبر بها أحد، بدأت الزوجة تلاحظ الفرق في الممارسة الحميمة، مما دفعها إلى، وهنا تأتي شكواه، الشك ومراقبة جميع حركاته، وبدأت تتجسس عليه وتتهمه أحياناً بأنه تغير لأن هناك "علاقة ما" تدور في الخفاء.

يقول ماذا أفعل ؟ هل أخبرها بحقيقة الأمر ويراق ماء وجهي؟ أم أتجاهلها وأطلقها، ولكني أحبها وفعلت ما فعلت من أجلها، ماذا أفعل؟

الحل:
الأخ السائل: هناك أمور كثيرة متشابكة وتحتاج إلى نقاش ومعالجة خاصة أن المشكلة تكمن في تضارب المعتقدات والقناعات لديكما, أتمنى أولاً أن تقرأ الإجابة مع زوجتك وتتناقشا فيها معاً.

الكثير من الرجال يربط بين الرجولة والفحولة، وهو شيء أعتقد ان معظم المجتمعات الذكورية تفرضه على الرجل وتجعله يعتقد أن أي شيء متعلق بالأداء الذكوري هو سر من أسراره ولا يجب مطلقاً مناقشته مع أي أحد خاصة شريكة العمر، مما يجعله يعاني في صمت وقد ينتج عن ذلك الشكوك لدى الطرف الآخر خاصة إذا لم يكن هناك حوار وثقة منذ البداية .

الموضوع يحتاج منك إلى شجاعة معنوية وثقة في نفسك ومناقشة موضوعية مع الزوجة.
اطلب منها أن تجلس مع الطبيب الذي أجرى لك العملية الجراحية حتى يستطيع أن يشرح لها الموضوع منن الجانب الطبي, وأن المسألة مرتبطة بالتأثير السلبي لإهمال مضاعفات مرض السكري ولا علاقة له بأي شيء آخر مما تفكر فيه.

أيضاً يجب أن تفهم نوعية ووظيفة هذا الجهاز المساعد ومدى أمانه بالنسبة لها .

نأتي إلى جوهر الموضوع وهو مشكلة عدم مناقشة مثل هذه المسائل الحساسة المرتبطة بالعلاقة الحميمة مع الشريك سواء بالنسبة للزوج أو أيضاً للزوجة, ويجب أن يتأكد الرجل أن كلما تحدث مع زوجته في هذه الأمور كلما كانت أكثر تقديراً وتفهماً.

نصيحة:
حقيقة لا يعرفها الكثير من الرجال وهي أن المرأة تقدر الرجل لكونه رجل وزوج أكثر بكثير مما تراه من زاوية قدراته الجنسية، ذلك إنها لا تربط الرجولة بالفحولة، الرجل بالنسبة لها إذا كان زوجاً طيبا ًوعاشت معه سنين من السعادة لا يمكن أن تؤثر قدرته الجنسية على نظرتها له.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرجولة لا تعني الفحولة الرجولة لا تعني الفحولة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرجولة لا تعني الفحولة الرجولة لا تعني الفحولة



GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

الفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس
لايف ستايلالفنانة هيفاء وهبي بكامل أناقتها في شوارع باريس

GMT 12:58 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات خاطئة عن العلاقة الحميمية تعرفي عليها
لايف ستايلمعلومات خاطئة عن العلاقة الحميمية تعرفي عليها
لايف ستايل3 قطع عليكِ الاحتفاظ بها للانتقال إلى موسم الربيع

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 02:21 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

زوج بحاجة للمساعدة

GMT 08:09 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

زوجي يضربني على مراي من اطفالي

GMT 09:02 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة طبية حديثة تتوصل إلى أسباب انحناء القضيب الذكري

GMT 12:14 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

تعرفِ على موضة 2018 قبل شراء نظارتك الطبية الجديدة

GMT 16:32 2018 الخميس ,12 إبريل / نيسان

سر وجود حنان ترك داخل إحدى استوديوهات الإذاعة