arablifestyle
آخر تحديث GMT 07:44:22
لايف ستايل
لايف ستايل
آخر تحديث GMT 07:44:22
لايف ستايل

الرئيسية

هل يدمر الأطفال العلاقة العاطفية بين الزوجين

لايف ستايل

لايف ستايلهل يدمر الأطفال العلاقة العاطفية بين الزوجين

هل يدمر الأطفال العلاقة العاطفية بين الزوجين
القاهرة - لايف ستايل

يعتقد الأزواج أن الأطفال هم سر استقرار الحياة الزوجية، وسبب السعادة الحقيقية داخل أي أسرة، وتؤمن النساء خاصة بأن الأمومة هي أصدق إحساس على وجه الأرض يستحق المعاناة، ولكن الواقع مختلف تماماً، فيما كشفت أبحاث المقارنة أن من ليس لديهم أطفال يشعرون بالسعادة أكثر من غيرهم، أما في حالات الإنجاب غير المخطط له تكون الآثار النفسية السيئة وقعها أكبر على الزوجين.

حيث أثبتت الدراسات العلمية كما يقول ماثيو، أستاذ علم النفس والعلاقات الزوجية بجامعة بينغهامتون في كتابه «أساطير عظيمة عن العلاقات العاطفية : التعارف، الجنس والزواج»: إن المرأة في البداية يكون لديها توقعات إيجابية عند استقبال أول مولود وهي لا تدرك بأن وصول عضو جديد في الأسرة سيستقطع من وقتها وحنانها وحبها، مما سيؤثر بالسلب على علاقاتها بالآخرين وبالتأكيد زوجها.

يشعر الزوجان في بداية الزواج بالحب واللهفة، إلا أن كل هذه المشاعر تقل نسبياً خلال السنوات الأولى من الزواج، وتزيد هذه الحالة تزامناً مع زيادة المسؤوليات، كشراء مستلزمات المولود الجديد واحتياجاته، فيصبح الأطفال سبباً في تحول العلاقة العاطفية بين الزوجين إلى الأسوأ وذلك للأسباب الآتية:

1- استقرار شكلي

رغم انخفاض مستوى الرضا بين الزوجين مع الوقت إلا أن نسبة احتمال حدوث الطلاق تقل مع وجود طفل، مما يدفع بالزوجين إلى الاستمرار في حياة شبة بائسة حفاظاً على الاستقرار الأسري، وبالتالي تختلف معنى السعادة لدى الزوجين، والتي كانت تتمثل في رضا كل طرف عن شريكه.

2- تحول الاهتمامات

يتحول نمط الحياة بين الزوجين فبدلاً من أن يتبادل الزوجان الحب ويحرص كل منهما أن يشارك الآخر أشياء يحبها، تتمحور حياتهما وحواراتهما حول الأطفال وطعامهم وملابسهم وتعليمهم.

3- العلاقة الحميمة

أما فيما يخص العلاقة الحميمة فيتوقف الآباء والأمهات عن القيام بالأشياء المثيرة التي يحبها شريكه، فيتخلى كل منهم عن دوره كحبيب ويكتفي بدور الأب والأم كدور أساسي، وعلى سبيل المثال تستبدل الزوجة الرسائل الحميمة التي كانت ترسلها إلى زوجها برسائل خاصة باحتياجات المنزل من طعام وما شابه.

4- المسؤولية المادية

كما تساهم زيادة المسؤوليات في انشغال الزوج في حياته العملية سعياً لتلبية متطلبات الأسرة، بالإضافة إلى أن هناك حالات تسعى فيها الأم العاملة إلى خفض عدد ساعات العمل للوفاء برعاية الطفل، مما يمثل عبئاً مادياً على الأب، فيسعى إلى البحث عن عمل إضافي.

5- العزلة الاجتماعية

كثير من الأمهات يعانين من العزلة الاجتماعية بعد الإنجاب، فلم يعد هناك إمكانية أو وقت للخروج مع الصديقات بمفردهم، وبالتبعية تؤثر هذه العزلة على الحالة النفسية للزوجة وعلاقتها بزوجها، فيما تشعر الزوجة بأنه لم يعد لها أي وقت لتفريغ طاقتها السلبية بعيداً عن عبء المسؤولية.
فليس هناك شك أن التوتر الزوجي يتعلق بالاكتئاب والصحة النفسية والجسمانية وفقاً للدراسات العلمية؛ لأن هناك علاقة قوية بين الحالة النفسية والزوجية حتى أن الباحثين قد وجدوا في الزواج السعيد علاجاُ من أمراض الاكتئاب والإحباط.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هل يدمر الأطفال العلاقة العاطفية بين الزوجين هل يدمر الأطفال العلاقة العاطفية بين الزوجين



GMT 17:33 2019 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

إخلاء سبيل مصرية أنجبت بعد 4 أشهر من زواجها
لايف ستايلإخلاء سبيل مصرية أنجبت بعد 4 أشهر من زواجها

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد رياض يؤكد أنه تعامل مع عبدالعليم في أكثر من عمل
لايف ستايلمحمد رياض يؤكد أنه تعامل مع عبدالعليم في أكثر من عمل

GMT 12:22 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفى على أخطاء تشوب العلاقة الحميمة يجب تجنبها
لايف ستايلتعرفى على  أخطاء تشوب العلاقة الحميمة يجب تجنبها

GMT 20:36 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

"مصر للطيران" تشارك في بورصة السياحة WTM
لايف ستايل"مصر للطيران" تشارك في بورصة السياحة WTM

GMT 15:08 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

عبايات وقفاطين مخملية باللون البيج
لايف ستايلعبايات وقفاطين مخملية باللون البيج

GMT 17:13 2019 الجمعة ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

بشرتك تحتاج إلى هذه المادة بدءاً من الثلاثين
لايف ستايلبشرتك تحتاج إلى هذه المادة بدءاً من الثلاثين

GMT 09:57 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

نهاد فتحي تفتتح ثامن ليالي مهرجان الموسيقى العربية

GMT 09:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري تتألق في جلسة تصوير جديدة

GMT 08:17 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

كارول سماحة تُطلق النشيط الوطني اللبناني بحلة جديدة

GMT 09:55 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

حسين الجسمي يطرح أغنيته الجديدة "خطير" على يوتيوب

GMT 14:07 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أنامل ماجد سرور تًطرب جمهور الأوبرا بأغاني العندليب

GMT 09:28 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

رغدة تكشف سبب تغيبها عن جنازة هيثم أحمد زكي

GMT 13:01 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

هيدي كرم تؤكد أن هيثم أحمد زكي عاش فترة صعبة

GMT 13:45 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

عاصي الحلاني يهنئ الأمة الإسلامية بالمولد النبوي

GMT 13:59 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

السر الحقيقي للقصر المسكون في "ما يطلبه المستمعون"

GMT 09:35 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

قصر ثقافة السينما يقيم حفل تأبين لهيثم أحمد زكي

GMT 13:01 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

هيثم شاكر يتألق في حفل نادي الزهور

GMT 09:27 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

دقيقة حداد على روح هيثم أحمد زكي في ختام "بي يوند الدولي"

GMT 13:44 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

جمعية أميركا للإعلام الخارجي تكرم يسرا في واشنطن

GMT 13:34 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تأجيل البدء في فيلم أحمد مكي والسبب مجهول

GMT 12:52 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين رئيس تعلن إنضمامها إلى فيلم سينمائي جديد