arablifestyle
آخر تحديث GMT 21:52:07
لايف ستايل

يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا

الرئيسية

20 آذار / مارس - 19 نيسان / أبريل

يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا

لايف ستايل

لايف ستايليعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا

برج الحمل
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الثاني/يناير 2018:
تعاكسك الاقدار قليلًا
تصل الى الذروة على أصعدة مختلفة، وبالتالي يتطلب منك شهر كانون الثاني/يناير الكثير من الأعمال المعقّدة. إضافةً إلى ذلك، يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا، وسوف تشعر بالقلق عزيزي الحمل لدى القيام بالأعمال الروتينية طالما الشمس متواجدة في برج الجدي، أي حتّى تاريخ كانون الثاني/يناير. يسلّط الضوء أيضًا على مجال الدراسة، ومن المتوقّع أن تخضع لامتحانات أو أن تباشر بفصلٍ دراسيّ جديد. تقلق مرارًا بسبب العمل وتشعر بوطأة المهمّات المرميّة على عاتقك. أمّا على الصعيد الشخصي، قد تهتّم بأولياء أمرك أو قد تحدّد أولوياتك ما أن تطلّ السنة الجديدة.

مهنيًا: تبدو قدراتك هائلة في بداية هذا العام وقد تحقق بعض الامنيات باتخاذ قرارات حكيمة يتحالف المريخ الموجود في العقرب حتى تاريخ 26  من برج العقرب الصديق مع المشتري الذي يتناغم  مع اورانوس في برجك ويزودك بطاقة كبيرة على المقاومة وقدرة على كسب التأييد اما كوكب عطارد الذي يدخل برج الدلو بتاريخ 11  يدعم معنوياتك ويزودك بحيوية مضاعفة لكي تحقق الرغبات بسرعة كبيرة سوف تنتظرك أوقات مهمّة للغاية لأنّك في صدد تغيير مسارك وأولوياتك المهنيّة أو مكان عملك. تكثر المسؤوليات هذا الشهر وأنت بحاجةٍ لتقديم عملٍ متقنٍ. من الممكن أن تحصل على ترقية أو تقبل عرض عملٍ جديد. لا تتبّن مسؤوليات جديدة إذا كنت غير مستعدّ لذلك، بل إتبع روتينك اليومي كما في العادة. تسلّط الأيام العشرة الأخيرة  الضوء على مهاراتك الإجتماعيّة وباستطاعتك لعب دورٍ مهم لدى العمل ضمن فريق.
 
عاطفيًا : تعاني في الاسابيع الاولى من مشاكل وتراجع عاطفي مع وجود الزهرة في مواجهة برجك من الجدي فلن تكون فترة رومانسية ، ومن المتوقّع أن تخضع العلاقات كافّة لإختبارات صعبة. ينبغي أن تعتني باحتياجات العلاقة بهدف تفادي المشاكل ليس شهرًا مناسبًا للتصرّف بتسلّط أو قلّة اكتراث. من المتوقّع أن تنظر في بعض المسائل العائليّة. وهنا ينصحك الفلك أن تحافظ على علاقاتك كافة. إذا كنت غير مرتبط، سوف يرتاح القلب ابتداء من تاريخ 18 مع وصول الزهرة الى الدلو  تتحرر من الضغوط او من ابتزازعاطفي عانيت منه طويلا  او تجد الحلول لمشكلة حملتها معك من اواخر السنة الماضية كما تجد سهولة في التواصل مع الآخرين او تنخرط في صداقة مميزة قد تلعب دورا كبيرا في حياتك المستقبلية.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر كانون الثاني/يناير 2018:
1-مهنيًا: يساورك الشك قليلًا من بعض التصرّفات الطائشة، وتجد أن شخصًا ما يحاول العرقلة أو المماحكة أو وضع العصي في الدواليب.
عاطفيًا: إذا اعرضتك متاعب في العلاقة بالشريك، حاول أن تراهن على الوقت ولا تضخّم الأمور.
صحيًا: تكون الأيام المقبلة حافلة بالنشاطات الرياضية التي تبقيك في حال صحية ممتازة.

2-مهنيًا: القمر المكتمل في برج السرطان يولد مشكلة مهنية أو يضعك أمام خيارين أحدهما صعب، لذا يستحسن أن تبادر فورًا إلى حسم أمرك قبل فوات الأوان.
عاطفيًا: كن صاحب قرار حاسم ونهائي في القضايا التي تواجهها، لئلا تتعرّض لاحقًا للمضايقات من الشريك، لأنّه يراقبك بدقة.  
صحيًا: كن واعيًا جدًا اليوم لوضعك الصحي لئلا تقع ضحية وعكة مفاجئة.

3-مهنيًا: كل ما هو مطلوب منك إنجاز أعمال متأخرة، فحاول أن توفق بين القديم والجديد لئلا تقع ضحية التراكم في العمل.
عاطفيًا: لا تتردّد في تقديم المساعدة للشريك، ولا سيّما أنّ ما يواجهه أخطر ممّا تتصوّر، فكن إلى جانبه.
صحيًا: لا تكثر من إشغال نفسك بأمور ترهقك نفسيًا وجسديًا بعد شفائك من مرض عانيته أخيرًا.

4-مهنيًا: يلتقي مارس مع جوبيتير ويتقاربان ما يتيح أمامك فرصًا جديدة لشراكة محتملة أو للبدء بمشروع جديد ضخم جدًا يستغرق إنجازه عدة سنوات.
عاطفيًا: تسيطر الأجواء الرومانسية على حياتك العاطفية، لكن يطرأ ما يجعلك متشنّجًا قليلًا بسبب وضع عاطفي متأزم أو لسرّ أخفيته.
صحيًا: تلتزم أمام الجميع الإقلاع عن التدخين والبدء بممارسة الرياضة يوميًا.

5-مهنيًا: تتعرّض لخيبة أمل من زميل كنت تثق به جدًا، لكنك لا تلبث أن تقع في مشكلة مع محيطك.
عاطفيًا: ابذل ما في وسعك لكي تنظّم حياتك العاطفية فهي الأساس الحقيقي لمستقبلك ولعدم وقوعك في الوحدة مجددًا.
صحيًا: لا تقدم على مخاطرة قد تعرّض وضعك الصحي لمشكلات لا تعرف نتائجها.

6-مهنيًا: يضعك أحد الزملاء اليوم أمام خيار مهم يبث فيك الحماسة والاندفاع، كن حذرًا في تعاملك مع أشخاص قد لا يكونون أهلًا للثقة.
عاطفيًا: تكون موضع ثناء في الأيام المقبلة، والسبب يعود إلى الثقة المفرطة التي يمنحك إياها الشريك.  
صحيًا: عليك المبادرة اليوم قبل الغد إلى الاستفادة من عامل الوقت لممارسة هواياتك التي تريحك نفسيًا.

7- مهنيًا: يشير هذا اليوم الى آفاق مهنية جديدة وواسعة، وإلى مشاريع كثيرة تخطط لها منذ مدة.
عاطفيًا: يحالفك الحظ وتعبّر عن آرائك وتخرج من الروتين، أو تبدأ قصة رومنسية ومغازلة مع شخص غريب عنك.
صحيًا: عزيزي صحتك مهمة، لذا مارس الرياضات الخفيفة التي لا ترهقك وتسبّب لك ضيقًا في التنفّس.

8-مهنيًا: يرّوج بعض الزملاء الإشاعات عن وضعك، لكنّك تبقى صلبًا وتحديدًا في المركز المهم الذي أسنده إليك رب العمل.
عاطفيًا: صداقة قديمة تعود إلى الواجهة عن طريق المصادفة، لكنّ الشريك يشعر بالقلق، فسارع إلى توضيح الأمور.
صحيًا: لا تستسلم للإحباط بسبب وضعك الصحّي المتردّي نوعًا ما، بل كن متسلّحًا بالتفاؤل.

9-مهنيًا: إذا بدت لك الأجواء دقيقة لمواجهة مع أحد الزملاء، فاعلم أنها تسير نحو التصعيد، وقد تتحول إلى احتكاكات كبيرة.
عاطفيًا: يولد هذا اليوم بعض الذبذبات ويجعلك ترتكب هفوات صغيرة، مطلوب منك تمرير العاصفة بهدوء.
صحيًا: لا تضطرب إذا أفادك الطبيب بأنّ وضعك الصحي حرج بعض الشيء، لأن العلاج سيفيدك.

10-مهنيًا: تستعدي أجواءك المهنية الهدوء ويحمل إليك هذا اليوم فرصًا جديدة، ويحررك من ضغوط سابقة فتفكر في مشاريع أخرى.
عاطفيًا: فرص التقرّب من الشريك تزداد يومًا بعد يوم، فحاول أن تبذل جهودًا مضاعفة ليزداد التواصل بينكما.
صحيًا: تتلقى الصدمة تلو الأخرى بسبب وضع أحد أفراد العائلة، لكنك تتغلب على كل شيء.

11-مهنيًا: ينتقل مركور إلى برج الجدي فتلجأ إلى فن الإقناع بطريقة علمية ومنطقية، وبتدو أكثر جدية في طرحك لبعض المواضيع. ‏
عاطفيًا: إذا كنت واثقًا بخطواتك المستقبلية مع الشريك، فلا تتردّد في مصارحته بنيّاتك تجاهه.
صحيًا: تتخلّى عن كل شيء بغية الاهتمام بوضعك الصحي والتخلّص من السمنة المفرطة.

12-مهنيًا: شخصيتك المتكبّرة تزعج الزملاء في العمل وتجعلهم يبتعدون عنك، فبادر فورًا إلى التواضع.
عاطفيًا: يبتسم الحب ويلتقيك في أي مكان، فيأخذك إلى عالم جديد ويهزّك من الداخل، وتعجّ حياتك العاطفية صخبًا.
صحيًا: هذا الشهر جميل للقيام بنشاطات متنوعة في أحضان الطبيعة والترفيه عن النفس.

13-مهنيًا: تضيع منك هذا اليوم فرص فتضطر إلى التأقلم مع بعض الظروف الطارئة، فتجبر على الانسحاب من مكان ما.
عاطفيًا: يشكل فينوس مربعًا شديدًا مع أورانوس ما يستوجب الانتباه الشديد وعدم الوقوع ضحية بعض المخادعين، وتخرج منتصرًا من مشكلة طارئة.
صحيًا: يقترح عليك الأصدقاء فكرة القيام بنشاط رياضي أو فني أو ترفيهي للتخفيف من الضغط الذي تعانيه.

14-مهنيًا: مواجهات صعبة في مجال العمل، لكنّ التاريخ الجيّد يساعدك لتتخطى كل المصاعب.
عاطفيًا: كن أكثر جدّية مع الشريّك، وخصوصًا بعد تردّي العلاقة بينكما على نحو دراماتيكي، وقدّم بعض التنازلات.
صحيًا: تستعيد جزءًا من عافيتك التي فقدتها منذ مدّة بعد مرض مفاجئ ألزمك الفراش أيامًا.

15-مهنيًا: تتصرّف بفجاجة وغضب وربما تعاني سوء تفاهم في المجال المهني مع بعض الزملاء الجدد.
عاطفيًا: كُن متسامحًا ولو أنّ النصيحة هي في التشبّث بمواقفك إذا كنت مقتنعًا أنك على حق.
صحيًا: تزاول بعض الألعاب الرياضيّة الجماعية الخفيفة التي تعيد إليك جزءًا من رشاقتك.

16-مهنيًا: تقدم على خطوات كبيرة هذا اليوم، لكن بعض التريّث من شأنه أن يعزّز قدراتك وثقة الآخرين بك.
عاطفيًا: حاول أن تشعر الحبيب ببعض الطمأنينة، فهو أقرب الناس إليك، ولا تستخفّ بقدراته على مساعدتك.  
صحيًا: تحاول بين الحين والآخر الترفيه عن نفسك بالخروج مع الأصدقاء لتمضية أوقات مسلية.
 
17-مهنيًا: القمر الجديد في برج الجدي يتنافر مع أورانوس في برجك، ما قد يعني بعض التبدلات المستجدة على الصعيد المادي والشخصي.
عاطفيًا: حاول ألا تتسرّع في قراراتك تجاه الشريك، ولا سيّما أنّ بعض العصبية قد تزيد الأمور حدّة بينكما.
صحيًا: لا ترفض الدعوات التي تتلقاها بغية إخراجك من عزلتك لمساعدتك على تحسين وضعك الصحي.

18-مهنيًا: تثار في وجهك هذا اليوم مواضيع مهنية حساسة ومهمة جدًا ويجعلك شديد الانفعال تجاه أي اقتراح أو فكرة.
عاطفيًا: بانتقال كوكب فينوس إلى موقع جيد هو الجدي تلمس تجديدًا في حياتك الشخصية والعاطفية وتقدم على خطوة الارتباط بشكل مفاجئ.
صحيًا: ترتكب خطأ كبيرًا إذا أقلعت عن ممارسة الرياضة متذرّعًا بضيق الوقت.

19-مهنيًا: يشير الوضع المهني هذا اليوم إلى بلبلة ما وانقلاب في المواقف، فتبدو شبه وحيد في مواجهة تحديات صعبة.
عاطفيًا: الاعتراض على كل شيء يزعج الشريك ويدفعه إلى انتقادك حتى لو جرحك أحيانًا.
صحيًا: تواكب كل جديد على الصعيد الطبّي بغية الاطّلاع على ما يفيد وضعك الصحي.

20-مهنيًا: العودة إلى ملفّات الماضي تفتح أمامك آفاقًا جديدة تساعدك على مواجهة بعض المصاعب في العمل.
عاطفيًا: تحسّن ملموس ورائع جدًا في العلاقة بالشريك، بعد الأزمة التي عصفت بكما بسبب تدخلات المقرّبين.
صحيًا: تختار الحل المناسب الذي يخلّصك من الآلام المزعجة والقلق الذي ينتابك.

21-مهنيًا: يشير هذا اليوم الى بعض التأخير والتسويف والمماطلة بشأن قضية مالية أو مهنية مهمة جدًا.
عاطفيًا: تفهّمك لحاجات الشريك يميزك عن غيرك فلا تتخلَّ عن هذه الميزة، لا بل جدد في أسلوب تعاملك معه باستمرار.
صحيًا: تكون نفسيتك مرتاحة ويزول القلق الذي كنت تشعر به منذ مدة.

22-مهنيًا: تصادف إيجابيات كبيرة في حياتك العملية، وإنجازات تدهش المقرّبين منك، وترسم علامات استفهام حول قدراتك.
عاطفيًا: حاول أن تعيش الواقع مهما تكن ظروفه، ولا سيّما أنّ أيّ تأخير قد يلحق بعلاقتك بالشريك بعض الضرر.
صحيًا: تتوسم خيرًا بالعلاج الذي تخضع له، وخصوصًا بعدما استعدت جزءًا كبيرًا من عافيتك.

23-مهنيًا: تحاول أن تنعم بالاستقرار في المهنة، فلا تؤزّم الوضع، بل عالجه بهدوء وبروية، فحكمتك مشهود لك بها.
عاطفيًا: يعتذر إليك الشريك عن سوء تصرّفه معك، إقبل اعتذاره وافتح صفحة جديدة.
صحيًا: تشعر ببعض الآلام العابرة في أنحاء مختلفة من جسمك، استشر طبيبك.

24-مهنيًا: إرادتك الصلبة وإصرارك على النجاح يسهمان في تمكّنك من رفع مستوى التحدي، فحافظ على الوتيرة نفسها.
عاطفيًا: الاجتماع بالشريك قد يكون ناجحًا جدًّا، ولا سيّما بعد القطيعة بينكما بسبب فقدان الثقة.
صحيًا: تواظب على الاستمرار في البرنامج الغذائي الذي تتبعه منذ مدة بعدما بدأت تتلمس النتائج المرجوة.

25-مهنيًا: تبحث هذا اليوم عن الفرصة المناسبة التي تساعدك على تحقيق مشاريعك الكبيرة لتبرهن أنك على قدر المسؤولية.
عاطفيًا: الشريك يتصرّف بطريقة غريبة هذا اليوم، فحاول أن تصارحه بما يقلقك لتصحيح الوضع.
صحيًا: تحاول قدر الإمكان التخفيف من شرب القهوة والكحول لأنهما يسببان لك مشكلات صحية.

26-مهنيًا: يكون هذا اليوم مؤشرًا إلى بعض التسرع، فحاول معالجة الوضع سريعًا قبل تفاقم الأمور والاصطدام بحائط مسدود.
عاطفيًا: يحتاج الشريك إلى مساعدتك، لا تبخل عليه في المحنة التي يمرّ بها فأنت أعز الناس إليه.
صحيًا: لا تحاول التدخين في الخفاء فأنت لا تؤذي إلا نفسك وصحتك.

27-مهنيًا: حاول أن تكون أكثر التزامًا في عملك، ويستحسن أن تنفذ المهام المطلوبة منك فقط.
عاطفيًا: لا تكن استفزازيًا مع الشريك بتصرّفاتك، فقد يفاجئك بردّ فعل يكون غير متوقع.
صحيًا: تقرر أخيرًا الانضمام إلى أحد الأندية بعدما بت مقتنعًا بأن الرياضة ضرورية لصحتك.

28- مهنيًا: تحظى بعروض مغرية تساهم في تحسين دخلك المادي ويبتسم لك الحظ ويأتيك بالأخبار السارّة.
عاطفيًا: لا تقدم على أيّ خطوة جديدة ما دمت تشعر بعجزك عن التواصل مع الشريك.
صحيًا: لا تعقّد الأمور على نفسك وتدخل في متاهات تثير عصبيتك وتوترك.

29-مهنيًا: عليك أن تكون حذرًا في تصرّفاتك، فالكثيرون يترقبون أخطاءك وينتظرون الفرصة المناسبة لتشويه سمعتك.
عاطفيًا: لا تشعر بالاستقرار في علاقتك بالشريك، وإلى أين ستقودك هذه العلاقة وخصوصًا أنّ أفقها غير واضح.
صحيًا: تقوم اليوم بزيارة أحد الأندية الرياضية والخضوع لجلسة سونا وبخار تريح أعصابك.

30- مهنيًا: إحذر ارتكاب أيّ أخطاء قد تندم عليها لاحقًا وحاول أن تبحث عن فرص عمل جديدة.
عاطفيًا: لقاء عاطفي يشعرك بالسعادة والطمأنينة وتستعيد معه أجمل الذكريات وأروعها.
صحيًا: تنشط اليوم على الصعيد الرياضي وتشجّع الآخرين على ممارسة الرياضة.

31-مهنيًا: يسجل اليوم الأخير خسوفًا في منزلك الخامس أي في الأسد، ما قد يعني وضعك المهني، لكن الأمور تكون موقتة ولا تدعو إلى القلقٍ.
عاطفيًا: لا تدعك مهامك الكثيرة تقوم بواجباتك العاطفية ما يحزن الشريك ويبعده عنك.
صحيًا: تتعرّض لمحاولة إغراء على صعيد المأكولات تفسد عليك الحمية التي تتبعها.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا



GMT 10:22 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

شهر سريع النمط يناسب قدرتك على مجاراة الأحداث بذكاء

GMT 00:13 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

يشير الشهر تحسّنًا ملحوظًا على مختلف الصعد وتغييرات واعدة

GMT 22:36 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

شهر حذر وغير مناسب لإتخاذ مبادرات جريئة

GMT 10:08 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

يتحدث الفلك عن عراقيل في حياتك اليومية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا يعلن هذا الشهر عن مهمّات صعبة وأقات حرجة أيضًا



GMT 07:29 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

عايدة رياض تُبرز التفاصيل الخاصة بقصة "الكهف"
لايف ستايلعايدة رياض تُبرز التفاصيل الخاصة بقصة "الكهف"

GMT 20:46 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

نصائح لتصحيح الأفكار الخاطئة عن الجنس بين الزوجين
لايف ستايلنصائح لتصحيح الأفكار الخاطئة عن الجنس بين الزوجين

GMT 18:38 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

عُمان تُعلن تنشيط قطاعها السياحي من خلال محمية المها
لايف ستايلعُمان تُعلن تنشيط قطاعها السياحي من خلال محمية المها

GMT 10:35 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

زواج الإكراه يضع المرأة تحت ضغوط اجتماعية شديدة
لايف ستايلزواج الإكراه يضع المرأة تحت ضغوط اجتماعية شديدة

GMT 10:39 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

حليمة بولند تظهر بإطلالة مختلفة بعد أدائها مناسك العمرة
لايف ستايلحليمة بولند تظهر بإطلالة مختلفة بعد أدائها مناسك العمرة

GMT 07:21 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نبيلة عبيد تُبدي فرحة كبيرة بنجاح الفنانين الشباب
لايف ستايلنبيلة عبيد تُبدي فرحة كبيرة بنجاح الفنانين الشباب

GMT 20:38 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

المنشطات الجنسية و الاعشاب بدون اشراف طبي
لايف ستايلالمنشطات الجنسية و الاعشاب بدون اشراف طبي

GMT 18:30 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

البصرة تستعد لتنظيم حفلات الزفاف على القوارب في مياه النهر 
لايف ستايلالبصرة تستعد لتنظيم حفلات الزفاف على القوارب في مياه النهر 

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 07:39 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

رد الشيخ محمد متولي الشعراوي على شائعة زواجه من شادية

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 18:37 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

الجمهور يريدُ ذلك

GMT 13:58 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

صندوق تعاوني للنساء

GMT 01:56 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مخرج الروائع حسن الإمام

GMT 20:34 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

سلامة أجمل فنانة

GMT 08:10 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

زينة تعلق على حكم الخُّلع ضد الفنان أحمد عز