arablifestyle
آخر تحديث GMT 16:07:54
لايف ستايل

الرئيسية

للحصول على قطعة مِن الجمال تجذب الانتباه

تحوُّل مُذهل في تصاميم المطباخ ذات المخطط المفتوح

لايف ستايل

لايف ستايلتحوُّل مُذهل في تصاميم المطباخ ذات المخطط المفتوح

مطابخ لافتة للنظر تجذب الانتباه
لندن ـ ماريا طبراني

يعدّ المطبخ ذو المخطط المفتوح رمزا لـ"المنزل العصري" والحديث، إذ إنه يخلق بيئة اجتماعية أكثر ألفة، يقول المصمم رابح حاج: "المطابخ هي أكثر من مجرد مكان لطهو الطعام أو للترفيه مع الأصدقاء المقربين.. لقد أصبح منطقة لافتة للنظر تجذب الانتباه"، مع تصميم المطبخ يمكن للمنزل الحصول على مظهر أكثر جرأة وأكثر أناقة.

يقول سام ماكنالي، مدير شركة التصميم الهندسي "McNally": "يعود الناس إلى الأساسيات قدر الإمكان: كل شيء يتعلق بالمواد الخام والقوام الطبيعي والسمات الكلاسيكية والأنماط التقليدية يمكن إدخالها على المطبخ العصري"، مضيفا: "الاتجاه الآخر يتمثل في تعظيم التطورات في التكنولوجيا المادية، وبناء المطابخ الأكثر تطورا".

ما تتجه إليه الشركات البريطانية هو "العودة إلى الأساسيات"، مثل شركة "ديفول" التي تصنع المطابخ المفتوحة ذات الوحدات المصنوعة باستخدام الخشب ذي التصميمات العادية نسبيا، في كثير من الأحيان مع مقابض متكاملة، لكن إنعاشها بالألوان مثل الأخضر الداكن والأزرق والوردي.

يقول جين إيفرت، المدير الإبداعي في شركة "ناكيد كيتشنس": "أصبح الناس أكثر ميلا إلى المغامرة في اختيار ديكور منزلهم، ربما لأن المطبخ أصبح الآن مساحة معيشة مفتوحة ذات مساحة أكبر فإن اختيار ألوانه يتم بعناية، هذه الألوان تتناقض بشكل جميل مع أسطح المطبخ الخشبية، الصنابير النحاسية والرخام إنها المواد التي تحدد هذه المطابخ والتي تصنع منها منطقة فاخرة وأنيقة، بدلا من الهندسة المستقبلية"، ويضيف إيفرت: "عملاءنا يريدون أن يكونوا قادرين على العيش والاسترخاء في مطبخهم ولا يريدون أن يشعروا كما لو كانوا يجلسون في وسط بحر من الخزائن الممتلئة.. الناس يختارون أيضا الأثاث المريح".

تعد الألوان والمواد هي الآن قاعدة مهمة للمطبخ الحديث، ببساطة لجعل المطبخ يبدو أقل انعزالا عن غرف المعيشة، وأكثر مثل المكان الذي تريد قضاء بعض الوقت فيه. أنشأت شركة الهندسة المعمارية والتصميم الداخلي "برادلي فان دير سترايتن" مطبخا مع أسطح من النحاس الأصفر وسبلاشباكس لعملاء شمال لندن، لأن المطبخ شبه مفتوحا على منطقة المعيشة، لا توجد خزانات وثلاجات طويلة القامة، مما يجعلها تشعرك بأنها جزء من المنزل وليس مطبخا مستقلا، يقول جورج برادلي، المدير المؤسس للشركة "إنها منطقة للاسترخاء، بطريقة أو بأخرى، لكننا أدركنا أنه من خلال إبقاء الوحدات منخفضة فإن أسطح العمل يجب أن تكون محور الغرفة.. أحب النحاس ولكن الخزف هو مادة جديدة يمكن إضافتها للمطبخ على كتلة للأسطح فهو مقاوم للخدوش والبقع كما تعتبر الحجارة من الرخام والحجر من سيرالسيو وجيتستون من المواد البسيطة التي تأتي بالألوان مثل الأبيض والرمادي".

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحوُّل مُذهل في تصاميم المطباخ ذات المخطط المفتوح تحوُّل مُذهل في تصاميم المطباخ ذات المخطط المفتوح



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحوُّل مُذهل في تصاميم المطباخ ذات المخطط المفتوح تحوُّل مُذهل في تصاميم المطباخ ذات المخطط المفتوح



GMT 07:20 2018 الخميس ,12 إبريل / نيسان

طرق علاج سرعة القذف بوسائل فعالة وسريعة
لايف ستايلطرق علاج سرعة القذف بوسائل فعالة وسريعة

GMT 11:12 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المشروبات الغازية تؤثر على الكفاءة الجنسية
لايف ستايلالمشروبات الغازية تؤثر على الكفاءة الجنسية

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 10:36 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية

GMT 13:58 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

صندوق تعاوني للنساء