arablifestyle
آخر تحديث GMT 16:07:54
لايف ستايل

الرئيسية

تجنب الكلمات الجارحة من أصول رفض العريس

لايف ستايل

لايف ستايلتجنب الكلمات الجارحة من أصول رفض العريس

اتيكيت رفض العريس
القاهرة - شيماء مكاوي

تتعرض جميع الفتيات لموقف رفض العريس، ويأتي أحدهم ويعبر عن حبه لها بينما هي لا تريد الارتباط به لسبب أو لأخر، وقد يزداد الأمر صعوبة، وعندما يرتب الأهل مقابله مع أهل العريس، وتجد الفتاه نفسها أمام موقف صعب، فأغلب الفتيات لا تعرف كيف ترفضن العريس باسلوب يجنبها الإحراج.

الزواج يختلف تماما عن الحب، فليس معنى أن هناك أحد الأشخاص يحبك، ويريد الارتباط بك انه يصلح لأن يكون شريك حياتك. وعلى الرغم من أن الحب شيء أساسي في علاقه الزواج الا أن التفاهم و المتكافئ هم أساس نجاح الزواج.

وأغلب الزيجات الفاشلة، كانت مبنيه على اعتقاد أحد الطرفين ان الطرف الاخر يحبه و ذلك سيضمن له حياه سعيدة و هذا خطأ، فلا توافقي على عريس بسبب اعتقادك انه يحبك وسيكون مخلصا لك، فالزواج مثل شركة بين شخصين مبنية على التكافؤ بين الطرفين وليس على الحب من طرف واحد، وأن كنتي لا تملكي عقلية ومشاعر مساوية له أو لا تستطيعي معاملته بالمثل، فاهتمامه بك سينتهى بمرور الأيام بسبب اهمالك له.  

وبدايه يجب التفكير العميق قبل الرد والتأكد انك فعلا قررتي الرفض، حتى تتجنبي التسرع في اتخاذ القرار. ويجب أن تحددي لنفسك الأسباب التي تبني عليها رفضك وتقيميها حتى تستطيعي أن ترى الصورة كاملة. وحسب الطريقة التي تقدم بها العريس تكون طريقة الرفض، فإن تقدم لك بشكل شخصي، فسيكون الرد عليه بشكل شخصي، و لا داعى لتدخل أي أطراف أخرى حتى لا تتسببى له في الإحراج. لا ترسلى له احد اصدقائك ليبلغه برفضك.

أن كان العريس تقدم للأهل في جلسة تعارف، فلا تقرري في جلسة التعارف تلك، بل قومي باخذ وقتا كافيا للتفكير، وفي تلك الحالة اهلك هم من سيبلغوا اهله برفضك. وأنتي لست مطالبه بذكر أسباب الرفض في كل الأحوال، وأن أردتي ذكر أسباب الرفض فلا تذكري الحالة المادية أو عيب في شخصيته.

لا تراوغي في الكلمات بل قومي بالرد بصراحه، فعدم الصراحه في تلك المواقف يعتبر تلاعبا بالمشاعر، وإضاعة للوقت و يدل على عدم جديتك. ويحدث أن يطلب العريس منك فرصة اخرى للتفكير, لا مانع في ذلك أن كنتي تسرعتي في اتخاذك القرار، ولكن أن كان قرارك نهائيا فلا داعى للمماطلة، بل وضحي له انه اتخدتي وقتا كافيا في التفكير. ولا هناك علاقه بين رفضك لعريس و احساسك بالذنب، الرجل من حقه امرأه مستعده لتمضيه عمرها معه و انت ببساطه لا تستطيعين القيام بذلك الدور مع ذلك الرجل. ورفض العريس الان افضل من الموافقه عليه و حدوث عدم تفاهم فى المستقبل.

واختارى كلمات لا تجرح أو تمس المشاعر ولا تظهري احساسك بالشفقه عليه , لا مبرر للشفقه من الاساس في ذلك الموقف بل حديثك يجب أن يكون عقلانيا و معتدلا.

 

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجنب الكلمات الجارحة من أصول رفض العريس تجنب الكلمات الجارحة من أصول رفض العريس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجنب الكلمات الجارحة من أصول رفض العريس تجنب الكلمات الجارحة من أصول رفض العريس



GMT 07:20 2018 الخميس ,12 إبريل / نيسان

طرق علاج سرعة القذف بوسائل فعالة وسريعة
لايف ستايلطرق علاج سرعة القذف بوسائل فعالة وسريعة

GMT 11:12 2018 الأحد ,08 إبريل / نيسان

المشروبات الغازية تؤثر على الكفاءة الجنسية
لايف ستايلالمشروبات الغازية تؤثر على الكفاءة الجنسية

GMT 09:43 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

الفنان أحمد السقا ينفي وفاة نجله في حادث سير

GMT 11:49 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

حقيقة وفاة نجل النجم أحمد السقا في حادث مروري

GMT 08:48 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

وداعا .. شادية

GMT 07:41 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لـ"ياسين السقا" بعد شائعة وفاته

GMT 15:32 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

هواجس تدفع بعضهن للموت

GMT 20:54 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

حكاية زينة عاشور وعمرودياب

GMT 11:20 2017 الخميس ,06 إبريل / نيسان

فوائد زيت الزيتون للعناية بالبشرة

GMT 12:05 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

"سابع جار" الحلو مايكملش

GMT 16:17 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

السوريون وشطارتهم

GMT 16:24 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

الموقف القانوني من زواج القاصرات

GMT 14:23 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 11:26 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان في الديكور

GMT 20:35 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

صناعة القبّعات

GMT 16:32 2016 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 20:37 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:24 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 10:23 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 19:16 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

أنواع السياحة

GMT 17:57 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 11:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 11:20 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

إبتكر فكرة وغير حياتك

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

لماذا " داليا و التغيير " ؟

GMT 18:25 2017 الخميس ,13 تموز / يوليو

تنشيط السياحة.. والرياضة المصرية

GMT 11:29 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

ناطحات أسعار؟

GMT 10:36 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

ظروف عائلية

GMT 13:58 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

صندوق تعاوني للنساء