arablifestyle
آخر تحديث GMT 11:27:44
لايف ستايل
لايف ستايل

"زواج القاصرات" نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر

الرئيسية

معظم عقود القران تتم بمعلومات وهمية للزوج

"زواج القاصرات" نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر

لايف ستايل

لايف ستايل"زواج القاصرات" نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر

أصبح "زواج القاصرات" ظاهرة متفشية في مصر
القاهرة - محمد عمار

أصبح "زواج القاصرات" ظاهرة متفشية في مصر لمن يدفع، وهو النوع الأكثر شيوعًا في عدد من المناطق وخصوصًا الريف الفقير منها، ولكن ما هي الأسباب التي تدفع القاصرات إلى الزواج؟.. وهل الأهل يوافقون على ذلك؟.. وما هو مصير الأسرة التي تقبل بهذا الزواج؟.. كل هذه الأسئلة نجيب عليها في هذا التحقيق..

"أميرة" فتاة في الثامنة عشرة من عمرها تتميز بملامح جميلة، تضع بعض مساحيق التجميل على وجهها وترتدي ملابس عصرية، تحدثت وقالت إنها تزوجت من ثلاثة رجال في أقل من عام ونصف، كانت المرة الأولى لها وهي في السادسة عشرة من عمرها تقريبا حين أتى "السمسار" برجل خليجي تزوجها ما يقرب من شهرين ونصف قضاهم في شقة كان يستأجرها، وكان هذا الزواج بمبلغ 10 آلاف جنيه. موضحة أن هذا الزواج كان الأكثر قسوة بسبب عدم إداركها لكثير من الأمور. لكن بعد ذلك تعلمت التعامل مع أزواجها .

وأضافت أن زوجها الأخير كان عمره يناهز الخامسة والخمسين وكان ثريًا جدًا وتمكنت من أن تجعله يشتري لها سيارة. وتشير أميرة إلى أنها كانت تريد أن تكون مثل باقي البنات تعيش حياة طبيعية مع زوج يحافظ عليها ويكون ستراً لها وليس من أجل جسدها فقط .

وتحدثت أيضًا "سلوى" البالغة من العمر 14 عامًا في ذات الشأن، حيث قالت في أحد الأيام طلب والدها التزين قائلاً لها: "سنذهب اليوم لزيارة أحد المعارف، ثم وصلنا إلى إحدى العمارات الكبيرة في القاهرة ودخلنا إلى شقة واسعة مثل التي تظهر في المسلسلات.. ودخل علينا رجل تجاوز الخمسين يتحدث بلهجة خليجية.. سلم علىّ وكان يتفحصني".. وأخرج الرجل مبلغاً وأعطاه لوالدي" .

وتستكمل "سلوى": "عُدت أنا ووالدي إلى البيت وجلس معي هو ووالدتي بعد أن اشترى لنا كباب.. وقال لي: "الراجل اللي روحنا له ده هتتجوزيه وهو راجل طيب.. ده هيشغلني وهتسكني معاه في الشقة الكبيرة دي.. وكمان عشان أخواتك، وقتها لم أفهم ما يحدث إلا أننا في اليوم التالي ذهبنا إلى محامٍ وكتب العقد واحتفظ والدى بنسخة والعريس بنسخة أخرى.. مشيرة لأن هذا الرجل كان يعاملها وكأنه اشتراها.. وكان كثيرًا ما يشرب الخمر".

زواج القاصرات نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر

وتحدث عم عبد الرازق قائلًا: "لقد أغرانا رجل عربي لكي يتزوج من ابنتي.. وبالرغم من رفضي أكثر من مرة الا أنني وافقت على مدة ثلاثة شهور وتقاضيت مبلغاً من المال وكتبنا عقداً عند المحامي.. وأشترط على إبنتى عدم الإنجاب منه.. وبالرغم من أنه كان يعاملها معاملة ممتازة إلا أنها حين اخبرته أنها حامل.. سافر إلى بلده".

وبسؤال الناشطة هبة الرفاعي عن كيفية مواجهة هذه الظاهرة أوضحت أن الظاهرة منتشرة وبدأت تجتاح المجتمع المصري، بدأت مع بداية التسعينيات من القرن الماضي وإنتشرت وبشكل مكثف بالمحافظات المختلفة، مؤكدة أن الزواج السياحي تبدأ مدته من ثلاث ليالٍ إلى سنة تقريبا.. والسبب الاساسي في الأنتشار هم السماسرة الذين يمتهنون هذه المهنة بشكل أساسي.

وتؤكد هبة الرفاعي أن الخطورة تظهر من عقد الزواج الذى تتزوج به الفتاة والذي في الغالب لا يكتب فيه الاسم الحقيقي للزوج.. وتظهر المشكلة في حالة وقوع حمل ناتج عن هذه العلاقة.. وهو الأمر الذي يصعب أو يستحيل إثباته. وأشارت الرفاعي إلى أن الفتيات في الغالب يستخدمن وسائل منع الحمل في السن المبكرة تتراوح بين 14 عامًا إلى 25 عامًا مما يؤثر بشكل كبير سلبًا على صحتهن الإنجابية بالإضافة للاضطرابات الهرمونية .

وأوضحت أن الفئات العمرية ما بين 12 و16 عامًا هى الأكثر طلبا في نظام الزواج السياحى وتمثل هذه الفئة 67% تليها الفئة العمرية من 16إلى 18 فى المرتبة الثانية بنسبة 33% من إجمالى العينة وهذا بحسب الدراسة التي قامت بها .

وأرجعت اتجاه الأسر للزواج السياحي إلى الفقر والبحث عن الثراء السريع، وتؤكد أن الكارثة أن الفتاة تظل تتزوج دون مراعاة حتى لشهور العدة أو أي أعراف، فبعض الحالات التي رصدتها كانت تتزوج بمعدل كل شهر تقريبًا من رجل مختلف أو بعد انتهاء مدة العقد، وتشير إلى أن هذه الحالات منتشرة وتمثل نسبة كبيرة بين الفتيات مما يصيبهن بأمراض خطيرة جدًا ويصل بعضها إلى الوفاة.

arablifestyle
arablifestyle

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زواج القاصرات نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر زواج القاصرات نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر



GMT 13:09 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الخطوات العملية للتعاطي مع آفة إبنك السارق

GMT 10:17 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

كيف تتعاملين مع مشاكل طفلك الجنسية وتجدين الحل الأمثل لها

GMT 12:24 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشات بين أمهات جدد بشأن أفضل طرق "تنييم" الطفل ليلًا

GMT 07:59 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة أسمن طفل في العالم تُبرز طبيعة معانتها مع ابنها

GMT 08:39 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

المرأة الهندية تكسر الصمت وتفضّل الإبلاغ عن العنف الجنسي

GMT 13:11 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

الأمهات يكشفن عن سلوكيات لا يسامحن أطفالهن فيها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زواج القاصرات نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر زواج القاصرات نهاية مأساوية لمعتقدات موروثة خاطئة بسبب الفقر



GMT 12:59 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق
لايف ستايلحادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 06:54 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

عبير صبري تعبر عن سعادتها تجاه دراما الطوفان
لايف ستايلعبير صبري تعبر عن سعادتها تجاه دراما الطوفان

GMT 11:42 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بتجربة ألا تكون وحيدًا في مقهى العناق الياباني
لايف ستايلاستمتع بتجربة ألا تكون وحيدًا في مقهى العناق الياباني

GMT 06:41 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جاهدة وهبة قارئة نهمة منذ الصغر وعملت على بناء نفسها

GMT 07:56 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

طالبة هندية تحصل على لقب ملكة جمال العالم في 2017

GMT 10:16 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"المعطف الصوفي" أهم قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 10:53 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

فارس التميمي يوضح أسباب معاناة السينما في العراق

GMT 08:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

بحث يحدّد اختبار دم بسيط لتحديد الإصابة بسرطان الأمعاء

GMT 10:25 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مدينة شَرِيش المثيرة الاختيار الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 09:27 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة التعامل مع الزوجات من خلال الأبراج الفلكية

GMT 16:34 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لازمة من أجل التعامل مع الناس بطريقة تكسبك قلوبهم

GMT 10:22 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"بوميلاتو" تطرح 50 قطعة مجوهرات فريدة في يوبيلها الذهبي